الحرس الثوري الإيراني يعترف بمقتل قائد كتيبة “فاتحين” في سوريا

الحرس الثوري الإيراني يعترف بمقتل قائد كتيبة “فاتحين” في سوريا

المصدر: فريق التحرير

اعترف الحرس الثوري الإيراني بمقتل العميد عبد الله خسروي، قائد كتيبة “فاتحين، التي تقاتل في سوريا إلى جانب قوات النظام السوري، وذلك في المعارك الدائرة هناك.

ونعت وكالة أنباء “الباسيج”، اليوم الأحد، خسروي، في حين قالت حسابات مؤيدة لتنظيم “داعش” إنه لقي مصرعه في معارك في ريف حمص الشرقي، وسط سوريا، بحسب ما ذكره موقع “عنب بلدي” الإخباري نقلاً عن مواقع إيرانية.

ولم تقدم المواقع الإيرانية أية تفاصيل عن مقتل خسروي الذي التحق منذ 8 سنوات بالحرس الثوري الإيراني، وقال بعضها إن التفاصيل سيتم نشرها لاحقا.

وقالت وكالة “تسنيم” الايرانية أن خسروي، الذي شارك في الحرب الإيرانية العراقية لمدة 8 سنوات، سيتم تشييعه في مسقط رأسه في مدينة آراك، غربي إيران.

وتخوض قوات النظام السوري والميليشيات الإيرانية المساندة له معارك ضد داعش في ريف حمص الشرقي والبادية السورية تحت غطاء جوي من الطيران الروسي.

وفي شهر آب/ أغسطس وحده، لقي أكثر من 5  قياديين في الحرس الثوري حتفهم في سوريا، وكان من أبرزهم اللواء مصطفى خوش محمدي، الذي لقي مصرعه في قصف أمريكي قرب الحدود السورية العراقية، والقيادي محمد تاجبخش والعقيد مرتضى حسين بور شلماني.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع