مشيرة خطاب في جولة “الفرصة الأخيرة” لمنافسة مرشح قطر على قيادة اليونسكو

مشيرة خطاب في جولة “الفرصة الأخيرة” لمنافسة مرشح قطر على قيادة اليونسكو

تعادلت مشيرة خطاب مرشحة مصر لمنصب المدير العام لمنظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة “اليونسكو“مع  وزيرة الثقافة والاتصالات الفرنسية، أودري أزولاي، بعد حصول كل منهما على 18 صوتًا، في الجولة الرابعة من الانتخابات، التي أجريت اليوم الخميس، في باريس .

وتصدر وزير الثقافة القطري السابق، حمد بن عبد العزيز الكواري، نتائج الجولة الـ4، وتأهل بذلك إلى الجولة النهائية التي ستجرى يوم غد الجمعة، وحصد 22 صوتًا من إجمالي 58 صوتًا، وفق بيان صادر عن اليونسكو.

ومن المقرر أن تجرى غدا انتخابات بين المرشحتين المصرية والفرنسية لاختيار من سينافس فيهما الكواري في انتخابات تجرى مساء اليوم نفسه.

وزادت الأصوات التي حصد مرشح قطربـ4 أصوات عن الجولة الثالثة، الذي تعادل فيها مع المرشحة الفرنسية بـ18 صوتا لكل منهما، فيما تقدمت مرشحة مصر 5 أصوات عن الجولة الثالثة.

وكان الكواري قد تصدر نتيجة الجولتين الأولى والثانية بحصوله على 19 صوتًا في الأولى و20 في الثانية.

وانسحب من جولة اليوم كل من المرشح الصيني كيان تانج، والمرشحة اللبنانية فيرا خوري.

وقال المتحدث باسم الخارجية المصرية، أحمد أبو زيد، في تغريدة عبر “تويتر”، إن “الصين تعلن سحب ترشيحها لمنصب مدير عام اليونسكو دعماً لمصر”، مضيفا: “شكراً لدولة الصين الصديقة”.

بينما قالت المرشحة اللبنانية في تصريحات صحفية، عقب انسحابها، إنها تتمنى فوز مرشح عربي بقيادة اليونسكو.

وتُجرى الانتخابات على 5 مراحل، بين يومي 9 و13 من أكتوبر/تشرين الأول الجاري، لاختيار خليفة للبلغارية إيرينا بوكوفا (2009-2017).

وفي جولة الحسم الجمعة، يكفي أحد المرشحين الحصول على أكثر عدد من الأصوات للفوز، ولم يعد لازما الحصول على 30 صوتا (50%+1) كما في جولات التصويت السابقة.

لكن لن يصبح الفائز رسميا مديرا عاما للمنظمة الدولية إلا بعد موافقة الجمعية العامة للمنظمة عليه (195 دولة) في الـ 10 من نوفمبر/تشرين الثاني المقبل.

وبدأت انتخابات اليونسكو بتنافس 7 مرشحين من قطر ومصر ولبنان وفرنسا والصين وفيتنام وأذربيجان، فيما بقي في الجولة الرابعة مرشحو قطر ومصر وفرنسا، بعد انسحاب المرشحين الآخرين تباعا.