أخبار

تونس تطلب مساعدة الجزائر لتحرير دبلوماسييها المختطفين في ليبيا
تاريخ النشر: 22 مايو 2014 19:49 GMT
تاريخ التحديث: 22 مايو 2014 19:50 GMT

تونس تطلب مساعدة الجزائر لتحرير دبلوماسييها المختطفين في ليبيا

وفد تونسي رفيع المستوى يبحث مع المسؤولين الجزائريين إمكانية تنفيذ عملية مشتركة لتحرير الرهائن الذين تختطفهم الجماعات الإرهابية في ليبيا منذ شهرين.

+A -A
المصدر: الجزائر- (خاص) من أنس الصبري

ذكرت مصادر أمنية جزائرية رفيعة المستوى، أن السلطات العسكرية و الأمنية التونسية بحثت أخيرا، مع نظيرتها في الجزائر، تحرير الدبلوماسيين التونسيين المحتجزين لدى التنظيمات الإرهابية في ليبيا منذ شهرين، و تأمين الحدود الجنوبية مع ليبيا.

وقال مصدر جزائري، إن وفدا تونسيا يتشكل من قيادات عسكرية و استخباراتية و أمنية رفيعة المستوى، زار الجزائر، لمناقشة إمكانية المساعدة في تحرير الدبلوماسيين التونسيين المختطفين منذ شهرين في ليبيا من طرف جماعة إرهابية، تطالب بإطلاق سراح إرهابيين ليبيين و جزائريين معتقلين في السجون التونسية، مقابل تحرير الدبلوماسيين.

و أوضح المصدر أن السلطات التونسية، باتت تخشى من إقدام المجموعة الإرهابية على إعدام دبلوماسييها بعد تدهور الأوضاع في ليبيا، و تسعى إلى عدم إغضاب الجزائر بقبول مطالب الإرهابيين بإطلاق سراح سجناء ليبيين و جزائريين من الإرهابيين المعتقلين لديها مقابل تحرير دبلوماسييها، كما فعل الأردن.

و أشار المتحدث، إلى أن تونس ترغب في الاستعانة بخبرة الجزائريين في تحرير الرهائن و الدبلوماسيين، خاصة بعد نجاحها في تحرير سفيرها و بعثتها الدبلوماسية في طرابلس أخيرا، و أيضا الاستفادة من اختراق مصالحها الاستخباراتية للجماعات الإرهابية و المسلحة الناشطة في ليبيا و تونس، مبرزا أنه من المنتظر أن تلجأ السلطات التونسية إلى عملية مشتركة مع الجزائر لتحرير الدبلوماسيين المحتجزين في ليبيا.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك