5200 أسير فلسطيني يضربون تضامنا مع زملائهم “الإداريين”

5200 أسير فلسطيني يضربون تضامنا مع زملائهم “الإداريين”

المصدر: رام الله- (خاص) من نظير طه

أعلنت وزارة شؤون الأسرى والمحررين الأربعاء، أن 5200 أسير سيشرعون الخميس في إضراب تحذيري شامل، تضامنا مع الأسرى الإداريين المضربين عن الطعام منذ 28 يوما.

وأوضحت الوزارة في بيان صحفي، أن الأسرى حذروا من دخول الآلاف منهم في إضراب مفتوح عن الطعام اعتبارا من الأسبوع المقبل.

وأوضح البيان، أن 120 أسيرا في سجن “هداريم” نفذوا الأربعاء إضرابا تحذيريا ضد إدارة السجون، تضامنا مع الأسرى، بمشاركة الأسيرين مروان البرغوثي وأحمد سعدات، إضافة إلى انضمام 40 أسيرا من سجن “النقب” إلى الإضراب المفتوح، ما يشير إلى اتساع نطاق الإضراب في سجون الاحتلال.

من جهته، حمل عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، تيسير خالد، الأربعاء، حكومة إسرائيل مسؤولية حياة وسلامة الأسرى الإداريين المضربين عن الطعام في معسكرات الاعتقال الإسرائيلي، بعد أن دخل إضرابهم الأسبوع الخامس وتدهورت الأوضاع الصحية لعدد كبير منهم.

وأضاف أن إسرائيل كانت تتشارك مع نظام الفصل العنصري في جنوب إفريقيا في جريمة الاعتقال الإداري ولكنها تحولت بعد انهيار ذلك النظام إلى الدولة الوحيدة بين دول العالم، التي ما زالت تمارس هذا النوع من الاعتقال بموجب قرارات إدارية صادرة عن سلطات الحكم العسكري دون أي غطاء قانوني.

وحذر خالد، من خطورة إقدام حكومة الاحتلال على تشريع قانون يمنح سلطات مصلحة السجون صلاحيات كسر إضراب الأسرى الإداريين، الذي دخل أسبوعه الخامس، بإطعام الأسرى بالقوة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع