بعد أسبوع من الاجتماعات في تونس.. فرقاء ليبيا يتفقون على مواصلة الحوار – إرم نيوز‬‎

بعد أسبوع من الاجتماعات في تونس.. فرقاء ليبيا يتفقون على مواصلة الحوار

بعد أسبوع من الاجتماعات في تونس.. فرقاء ليبيا يتفقون على مواصلة الحوار

المصدر:  أنور بن سعيد- إرم نيوز

اختتم الفرقاء السياسيون الليبيون اجتماعاتهم في العاصمة التونسية، بجملة من ”التفاهمات حول عدد من النقاط المهمة الواجب تعديلها لكي يتلاءم الاتفاق السياسي مع تطورات الأحداث في ليبيا“ وفقا للمبعوث الأممي الخاص لليبيا غسان سلامة.

وأعلن سلامة في مؤتمر صحفي، عقده في تونس، مساء الأحد، أن المباحثات ستتوقف بضعة أيام على أن تستأنف لاحقا لتكون ”حاسمة“ للخروج بحل نهائي للأزمة.

وشدد سلامة على أن هناك حاجة إلى “ أن يعود كل طرف إلى ليبيا ويستمع إلى وجهة نظر زملائه في كلا المجلسين على أن ننطلق إثر ذلك في جولة أخرى حول النقاط المتبقية“.

ولم يقدم المبعوث الأممي تفاصيل إضافية، لكن رئيس لجنة الحوار التابعة لمجلس النواب، عبدالسلام نصية، أكد أن المتحاورين توصلوا إلى عدة تفاهمات حول إعادة تشكيل السلطة التنفيذية، وأنه تم الاتفاق على مجلس رئاسي مكون من رئيس ونائبين.

و أضاف نصية: ”لم نناقش أي أسماء، ولم نحدد أي صفة ولم نؤسس هذه الهياكل على أشخاص بل على آلية واضحة لتولي هذه المناصب“.

من جانبها وصفت مصادر ليبية تحدثت لـ“إرم نيوز“ نتائج اجتماعات تونس بـ“الإيجابية إجمالا“ لكنها أقرت في الوقت نفسه بوجود بعض ”مسائل خلافية“ تتعلق أساسا بالمؤسسة العسكرية.

وأشارت المصادر إلى أن حل هذه النقاط ”يحتاج إلى مزيد من الوقت ومزيد من المشاورات التي تتطلب مشاركة الجميع بلا استثناء“.

واعتبرت المصادر أن الخلافات ”ليست كبيرة وأنها ستجد طريقها إلى الحل في النهاية بعد أن نجحت مباحثات تونس في تقريب وجهات النظر بين مختلف الأطراف“.

وأكدت المصادر أن الحسم أصبح أقرب من أي وقت مضى شريطة ”أن تتواصل هذه الروح الطيبة وهذه الأجواء الإيجابية التي سادت في تونس، وأن ينحاز الجميع إلى التوافق والحوار والتفاهم وأن تخلص النوايا بين الإخوة“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com