مقتل 45 عنصرًا من مسلحي داعش غربي العراق

مقتل 45 عنصرًا من مسلحي داعش غربي العراق

المصدر: الأناضول 

قال قائد عسكري عراقي، إن قواته بمساندة التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة، أحبطت اليوم الجمعة، هجوماً لتنظيم داعش ، وقتلت 45 من عناصر التنظيم، في محافظة الأنبار غربي البلاد.

وأوضح قائد الفرقة السابعة، اللواء الركن نومان عبد الزوبعي، أن ”تنظيم داعش حشد العشرات من عناصره المدجَّجين بالأسلحة للهجوم على ناحية كبيسة جنوب مدينة هيت (غرب الرمادي)“.

وأضاف أن ”مسلحي التنظيم كانوا محتشدين في الصحراء الجنوبية للناحية، وكانوا في طريقهم إلى مركز ناحية الكبيسة“.

وتابع الزوبعي:“القوات العراقية، وبإسناد كبير من طائرات التحالف الدولي تمكنت من تدمير قوة داعش قبل وصولها إلى مركز الناحية“، مبيناً أن ”45 مسلحاً من التنظيم قُتلوا فضلاً عن تدمير 6 مركبات تحمل أسلحة ومعدات ومواد متفجرة“.

وأشار الزوبعي إلى أنه، ”تمَّ إفشال مخطط الإرهابيين بالهجوم على ناحية كبيسة وتم قتلهم جميعًا“.

واستعادت القوات العراقية ناحية كبيسة من داعش مطلع العام الماضي، وتنتشر فيها قوات حكومية ومقاتلو العشائر السُّنية، لكنها تواجه هجمات على فترات متباينة يشنها مسلحو التنظيم انطلاقاً من قضاءي القائم وراوة اللذين يسيطر عليهما داعش على حدود سوريا.

وفي شأن متصل، قال حسين كسار، المستشار الأمني لرئيس مجلس محافظة الأنبار، إن ”ناحية الوفاء (غرب الرمادي)، تعرّضت صباح اليوم، الى قصف عنيف من قبل تنظيم داعش المجرم بواسطة خمس قذائف هاون“، مبيناً أن ”القصف أوقع خسائر مادية دون وقوع خسائر بشرية“.

وأضاف كسار، أن ”أهالي ناحية الوفاء يطالبون بتعزيزات عسكرية من الجيش العراقي والشرطة للوصول إلى الناحية، وذلك لقلة عدد القوات الأمنية المتواجدة فيها“.

وطالب كسار، بـ“ضرورة تسليح وتجهيز أبناء العشائر بالعتاد والسلاح لمقاومة أي هجوم لعصابات داعش على الناحية“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com