عباس للأسد: الفلسطينيون ضد أي تدخل خارجي في سوريا

عباس للأسد: الفلسطينيون ضد أي تدخل خارجي في سوريا

المصدر: إرم– دمشق

تلقى الرئيس السوري بشار الأسد، رسالة من رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس، نقلها سفير دولة فلسطين في دمشق، الدكتور محمود الخالدي، أثناء لقائه مع نائب وزير الخارجية فيصل المقداد, أشار فيها إلى رفض التدخل الخارجي في الشؤون الداخلية لسوريا.

وجدد عباس في رسالته، بحسب بيان رئاسي سوري، وقوف الشعب والقيادة الفلسطينية ضد أي تدخل خارجي في سوريا، قائلاً إن “مصير سوريا حاضراً ومستقبلاً سيؤثر على الشعب الفلسطيني، لأن الشعبين الشقيقين شريكان في الحاضر والمستقبل”.

وكانت الرئاسة الفلسطينية أعلنت عدة مرات، رفضها أي تدخل خارجي في سوريا، داعية إلى حوار سوري وحل الأزمة سياسياً.

وعبر الرئيس عباس، عن تقديره وتقدير الشعب الفلسطيني لكل الدعم الذي قدمته سوريا للاجئين الفلسطينيين فيها طيلة السنوات الماضية، ومساواتهم في الحقوق والواجبات مع الشعب السوري، مشيراً إلى أن الوضع الصعب الذي يعيشه الفلسطينيون نتيجة للأزمة التي تمر بها سوريا.

وزارت عدة وفود فلسطينية رسمية سوريا، لمتابعة أوضاع المخيمات وإجراء مباحثات حولها دون جدوى، فيما دعت فصائل فلسطينية من دمشق إلى تحييد المخيمات الفلسطينية ولاسيما مخيم اليرموك عن الأزمة التي تشهدها سوريا حالياً.

كما تناولت رسالة الرئيس عباس الأوضاع القائمة على الساحة الفلسطينية وإصرار إسرائيل على عدم الانصياع للقانون الدولي والشرعية الدولية واستمرارها في التنكر لحقوق الشعب الفلسطيني المشروعة، ومحاولتها المستمرة لإجهاض هذه الحقوق وخاصة من خلال سياسة الاستيطان.

ويوجد في سوريا 9 مخيمات للاجئين الفلسطينيين, تعرض عدد منها في دمشق ودرعا وحلب وحمص واللاذقية، لقصف وعمليات عسكرية, فيما يعاني مخيم اليرموك من حصار منذ أكثر من عام, ما تسبب في مقتل العشرات جوعاً.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع