أخبار

جنود ليبيون يحاصرون مكتب رئيس الوزراء للمطالبة بأجورهم
تاريخ النشر: 14 مايو 2014 17:39 GMT
تاريخ التحديث: 14 مايو 2014 17:40 GMT

جنود ليبيون يحاصرون مكتب رئيس الوزراء للمطالبة بأجورهم

متحدث باسم الحكومة يرفض الكشف عن مزيد من التفاصيل أو القول إن كان رئيس الحكومة المؤقتة عبد الله الثني متواجدا في المبنى الذي يقع في وسط طرابلس خلال الاحتجاج.

+A -A

طرابلس – قال مسؤولون إن جنودا ليبيين مسؤولين عن تأمين مكتب رئيس الوزراء منعوا السيارات من مغادرة المبنى اليوم الأربعاء احتجاجا على عدم تلقي أجورهم.

ورفض متحدث باسم الحكومة الكشف عن مزيد من التفاصيل أو القول إن كان رئيس الحكومة المؤقتة عبد الله الثني متواجدا في المبنى الذي يقع في وسط طرابلس خلال الاحتجاج.

واستقال الثني الشهر الماضي بعد أن قال إن مسلحين هاجموا أسرته. واختار البرلمان الأسبوع الماضي أحمد معيتيق خلفا له في عملية تصويت شابتها الفوضى. وسيواصل الثني مهام رئاسة الوزراء إلى أن يتمكن معيتيق من تشكيل حكومة.

وذكر المتحدث باسم الحكومة أن المحتجين أفراد في الكتيبة 127 المكلفة بتأمين مكتب رئيس الوزراء.

وقال أحد الموظفين في مكتب رئيس الوزراء ان المحتجين يطالبون بأجورهم التي لم يتقاضوها منذ مدة.

وتكافح حكومة ليبيا لبسط سلطتها والسيطرة على الميليشيات التي ساعدت في الإطاحة بمعمر القذافي في 2011 لكنها تسيطر الآن على وزارات وحقول نفطية لفرض مطالب سياسية أو اقتصادية.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك