مصرع 5 من عناصر القاعدة في هجوم جوي بشبوة اليمنية

مصرع 5 من عناصر القاعدة في هجوم جوي بشبوة اليمنية

قتل ما لا يقل عن 5 من عناصر تنظيم القاعدة، وأصيب عدد آخر، في غارتين جويتين شنتها طائرات يشتبه بأنها من دون طيار، في محافظة شبوة، جنوب شرق اليمن، مساء اليوم.

وقالت مصادر محلية في بلدة الروضة، لـ”إرم نيوز”، إن الغارات استهدفت موكبًا يتألف من 4 سيارات دفع رباعي، وتمكنت من تدمير سيارتين، فيما نجت السيارتان الأخريان من الغارات التي استهدفت الموكب في “وادي عماقين” بالبلدة.

وأشارت المصادر، إلى أن السيارتين المستهدفتين دمرتا تمامًا، وحاول المارّة انتشال الجثث، فيما تردد عناصر القاعدة في السيارتين الأخريين في تفقد زملائهم، حتى اطمأنوا من عدم تحليق الطيران في المنطقة، قبل أن ينتشلوا جثثهم.

وقبيل قرابة 3 ساعات من الغارات الجوية، هاجم مسلحو القاعدة حاجزًا للتفتيش يرابط فيه مسلحون قبليون، ما بين بلدتي الحوطة والروضة بمحافظة شبوة، ودارات على إثره اشتباكات بين الطرفين أسفرت عن مقتل عنصرين قبليين، وإصابة اثنين آخرين.

وكانت إحدى الطائرات الأمريكية، شنّت غارة جوية في ضواحي مدينة عتق، عاصمة المحافظة، على سيارة تقل عنصرين من عناصر القاعدة، أواخر شهر أغسطس/ آب الماضي.