الجبير: بشار الأسد مغناطيس يجذب ”الإرهابيين“

الجبير: بشار الأسد مغناطيس يجذب ”الإرهابيين“
Saudi Arabia Foreign Minister Adel al-Jubeir attends a 23-nation conference, in Rome, Tuesday, Feb. 2, 2016. Nations fighting the Islamic State are discussing how to prevent the group from gaining a stranglehold in Libya, though no one is resolved yet to launch a second military intervention in the North African country this decade. (AP Photo/Andrew Medichini)

المصدر: أنقرة – إرم نيوز

وصف وزير الخارجية السعودي عادل الجبير، الجمعة، رئيس النظام السوري بشار الأسد بأنه ”مغناطيس يجذب الإرهابيين“، مشدَّدًا على ضرورة إزاحته من أجل القضاء على ”الإرهاب“.

وأشار الجبير، في ندوة خاصة عقدها مركز الدراسات السياسية والاقتصادية والاجتماعية (سيتا) في العاصمة أنقرة، حول العلاقات التركية السعودية، إلى حساسية وضع بلاده، لموقعها الجغرافي، ووجود مكة المكرمة والمدينة المنورة، ومكانتهما في العالم الإسلامي، إضافة إلى أنَّ بلاده مركز للطاقة.

وأكد الجبير على أنه لا دور لبشار الأسد في مستقبل سوريا، قائلاً ”هذا الشخص تسبب في مقتل 600 ألف شخص، وتهجير 12 مليون من منازلهم، وتدمير بلده، ونحن نؤمن بشكل قطعي أنه لا دور للأسد في مستقبل سوريا، ويتوجب عليه الرحيل، وموقف تركيا متطابق مع هذا الموقف“.

وحول الوضع في العراق، أوضح أنَّ سياسة نوري المالكي الطائفية (رئيس وزراء العراق السابق) كانت سببا في تمزيق العراق وظهور تنظيم داعش.

 وفيما يخص اليمن، بيّن الجبير إمكانية التوصل لحل عبر السبل السياسية، وفي ليبيا، حذَّر الجبير من الفراغ السياسي في البلاد الذي سيتسبب بانتشار داعش في هذا البلد وفي غرب أفريقيا.

واعتبر الجبير سياسات إيران، من أكبر المشاكل في منطقة الشرق الأوسط، مستشهدا بوجود أدلة قوية على دعم إيران للإرهاب، قائلاً ”نريد التعاون مع الإدارة الإيرانية من أجل التخلص من التوترات والمشاكل في المنطقة، إلا أنَّ هذا الأمر غير ممكن في ظل عدم تغير السياسة الإيرانية“.

وفي معرض رده على أسئلة المشاركين، حول عملية ”درع الفرات“، جدد الجبير دعم بلاده لتركيا في عملياتها، التي وصفها بالمهمة من أجل دحر داعش من سوريا، وأكد على أنَّ المقاتلات السعودية ستزيد طلعاتها الجوية من قاعدة إنجرليك الجوية من أجل ضرب مواقع داعش.

وشدد الجبير، على أهمية إقامة منطقة آمنة في سوريا، مبينا أنَّ المنطقة الآمنة ستخفف من عدد اللاجئين، وستزيد الضغط على نظام الأسد.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com