أخبار

ألمانيا: سياسة الخوف التي ينتهجها ترامب خطر على العالم
تاريخ النشر: 20 يوليو 2016 20:09 GMT
تاريخ التحديث: 20 يوليو 2016 20:30 GMT

ألمانيا: سياسة الخوف التي ينتهجها ترامب خطر على العالم

وزير الخارجية الألماني يقول إن سياسة الخوف والعزلة ستضعف الأمن ولن تقويه وستكون خطيرة ليس فقط على أمريكا ولكن على أوروبا وبقية العالم.

+A -A
المصدر: واشنطن – إرم نيوز

قال وزير الخارجية الألماني فرانك فالتر شتاينماير اليوم الأربعاء، إن مرشح الحزب الجمهوري لانتخابات الرئاسة الأمريكية يهدد أمن الولايات المتحدة والعالم ”بسياسة الخوف والعزلة“ التي ينتهجها.

وأضاف شتاينماير، أنه يشعر بالقلق إزاء ما وصفها بتعهدات ترامب الغامضة ”لجعل أمريكا قوية مرة أخرى“ بينما يقلل في نفس الوقت من ارتباطاتها الخارجية.

وأوضح قبل سفره إلى واشنطن لحضور اجتماعات بشأن الجهود التي تقودها الولايات المتحدة للقضاء على تنظيم داعش، أن ”سياسة الخوف والعزلة ستضعف الأمن ولن تقويه وستكون خطيرة ليس فقط على الولايات المتحدة لكن على أوروبا وبقية العالم أيضا“.

وفاز ترامب أمس يوم الثلاثاء بترشيح الحزب الجمهوري له لخوض انتخابات الرئاسة المقررة هذا العام بعد اكتساحه لمنافسيه في جولات ترشيح الولايات وتغلب على الأعضاء المتشككين داخل الحزب.

وعقب وصوله إلى واشنطن قال شتاينماير للصحفيين إن الأوروبيين ينتظرون بقلق الخطاب الذي سيلقيه ترامب لإعلان قبوله بترشيح الحزب الجمهوري في مؤتمر الحزب العام في كليفلاند في وقت لاحق اليوم الأربعاء لمعرفة الدلائل المتعلقة بسياسته تجاه أوروبا.

وأضاف ”نحن الأوروبيين نتوقع خطابا من المرشح الجمهوري يحتوي على ما هو أكثر من الوعود بجعل أمريكا أقوى، ونحن مهتمون بمعرفة ماذا يعني ذلك مع إطلالة على العالم والعلاقة مع أوروبا“.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك