قائد عسكري عراقي يعلن استعادة 80% من الفلوجة‎‏

قائد عسكري عراقي يعلن استعادة 80% من الفلوجة‎‏

المصدر: بغداد – إرم نيوز

قال الفريق عبد الوهاب الساعدي، قائد عمليات تحرير الفلوجة، إن قوات بلاده استعادت 80% من المدينة من تنظيم “داعش”، في وقت تتواصل فيه حرب شوارع بين الجانبين داخل عدد من الأحياء السكنية.

وأضاف الساعدي في تصريحات أن “القوات العراقية المؤلفة من جهاز مكافحة الإرهاب وشرطة الأنبار والشرطة الاتحادية والجيش، تمكنت من فرض سيطرتها على 80% من مركز مدينة الفلوجة” مشيرًا إلى أنه “لم يتبق بيد داعش سوى أحياء المعلمين، والجولان، وشارع الثرثار بالجزء الشمالي من مركز المدينة”.

ولفت الساعدي، إلى أن القوات العراقية تحاول دخول تلك المناطق وسط مقاومة من مسلحي داعش.

ومطلع الأسبوع الجاري، أعلن رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي، النصر على “داعش” في الفلوجة، بعد استعادة المجمع الحكومي في الوسط، مع استمرار المعارك بين الجانبين في أجزاء واسعة من المدينة الواقعة على بعد 50كم غرب العاصمة بغداد.

وقال وليد الدليمي، الضابط العسكري برتبة عقيد، في قيادة عمليات الأنبار، إن القوات الأمنية العراقية تواجه لليوم الرابع على التوالي، صعوبة باقتحام منطقة حي الجولان جنوبي الفلوجة، والتي تعتبر آخر معاقل “داعش” في المدينة بالجزء الشمالي من المدينة.

وذكر الدليمي، أن 19 على الأقل من القوات العراقية قتلوا وأصيب 23 آخرون خلال الأيام الأربعة الماضية بعد مواجهات واشتباكات مع عناصر “داعش”، إثر محاولتهم اقتحام المنطقة.

وفور إعلان النصر على “داعش”، فتحت القوات العراقية جبهة جديدة مع التنظيم شمالي محافظة صلاح الدين، والتي تشكل الحدود الجنوبية لمحافظة نينوى ومركزها الموصل، معقل التنظيم الرئيسي شمالي البلاد.

وتحاول القوات العراقية استعادة تلك المناطق، لفتح الطريق أمام شن هجوم واسع من الجنوب والشرق والشمال على الموصل الواقعة على بعد 400 كم شمال العاصمة.

من جهته قال رئيس جهاز مكافحة الإرهاب، الفريق الركن عبد الغني الأسدي، إن القوات العراقية حاصرت مسلحي “داعش” داخل منطقة مكحول شمالي صلاح الدين تمهيدًا لاقتحامها.

ومكحول، هي منطقة جبلية مرتفعة تقع على بعد 50 كم عن تكريت عاصمة صلاح الدين، وتخضع لسيطرة “داعش” منذ عامين ونصف.

وأضاف الأسدي، أن “قوات مكافحة الإرهاب والقوات المرافقة لها طوقت مكحول وأصبحت المنطقة ساقطة عسكريا وستُقتحم”.

 

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع