سفينة فرنسية تصل موقع سقوط الطائرة المصرية للبحث عن الصندوقين الأسودين

سفينة فرنسية تصل موقع سقوط الطائرة المصرية للبحث عن الصندوقين الأسودين

المصدر: عبد الخالق خليفة وأماني سلامة- إرم نيوز

أعلن مصدر مسؤول بلجنة تحقيقات الطائرة المصرية المنكوبة، التي سقطت في البحر المتوسط، خلال رحلتها إلى القاهرة، وصول سفينة شركة ”السيمار“ الفرنسية، لموقع سقوط الطائرة، للبحث عن الصندوقين الأسودين.

وقال المصدر اليوم الجمعة، إن الشركة الفرنسية ستتولى عملية البحث في أعماق المتوسط بأربع أو خمس مناطق داخل نطاق 5 كم.

ويتوقع وجود الصندوقين الأسودين فيهما، مع توسعة المساحة في حالة عدم التقاط الإشارات الصادرة من الصندوقين، وجار حاليًا إنهاء التعاقد مع شركة ثانية وهي ”ديب أوشين سيرش“ ”دي أو إس“ للمشاركة في عمليات البحث عن الصندوقين، واستغلال فرصة الثلاثة أسابيع الباقية قبل انتهاء الإشارات الصادرة من الصندوقين الأسودين.

وتواجه فرق البحث صعوبة في العثور على الصندوقين للعمق الشديد للمنطقة المتوقع سقوطهما فيها وهو حوالي 3000 متر.

وأضاف المصدر، أن اللجنة تواصل عملها في جمع وفحص المعلومات، التي توفرت لها للتوصل إلى أسباب سقوط الطائرة، مع استمرار جهود فرق البحث والإنقاذ التابعة للقوات المسلحة المصرية، بمشاركة بعض السفن الدولية في جمع والتقاط أي بقايا لحطام الطائرة، وأشلاء الضحايا، وذلك بوجود فريق من لجنة التحقيق لمتابعة هذه العمليات وتجميع الحطام في موقع واحد، تمهيدًا لنقله إلى القاهرة وإجراء الدراسات اللازمة للتعرف على أسباب الكارثة الجوية.

وكانت طائرة مصر للطيران الرحلة رقم 804، قد سقطت بمياه المتوسط، فجر الخميس 19 مايو الجاري، خلال رحلتها من باريس إلى القاهرة، ولقي 66 راكبًا كانوا على متنها مصرعهم.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com