انتقادات مصرية: ازدواجية المجتمع الدولي تفضح تعامله مع مصر

انتقادات مصرية: ازدواجية المجتمع الدولي تفضح تعامله مع مصر

المصدر: دعاء مهران – إرم نيوز

أظهرت ردود فعل المجتمع الدولي مع أزمة الطائرة المصرية المنكوبة، تباينًا في مواقفه تجاه الأزمات التي تشهدها القاهرة مقارنة بالأزمات التي تلامس دولاً أوروبية وغربية.

أسئلة عديدة تتداول داخل الأوساط المصرية، بعد سقوط طائرة مصر للطيران، وما تلاها من ردود أفعال، من قبل دول كبرى كانت لها مواقف مغايرة عند سقوط الطائرة الروسية على شبه جزيرة سيناء.

 وتسأل مصريون عبر صفحات التواصل الاجتماعى، لماذا لم تسارع بريطانيا بوقف رحلات طائراتها إلى بلجيكا حين تعرض مطار بروكسل لتفجير انتحاري؟، ولماذا لم توقف بريطانيا رحلاتها إلى فرنسا بعد سقوط الطائرة المصرية التى أقلعت من باريس قبيل سقوطها؟، ولماذا لم تسارع الولايات المتحدة الأمريكية إلى انتقاد الأوضاع الأمنية فى مطارات فرنسا عقب سقوط طائرة مصر للطيران؟، ولم تكيل بعض الدول بمكيالين في تعاملها مع مواقف متعلقة بدول أوروبية ودول شرق أوسطية وعربية؟، وما الربط الدائم بين الموقفين الأمريكي والبريطانى؟.

وقال اللواء طه محمد السيد المستشار باكاديمية ناصر العسكرية، إن أمريكا وبريطانيا متحدون منذ سنوات طويلة، وأن بريطانيا تتبع أمريكا في جميع خطواتها التي تخطوها، مشيراً إلى أن فرنسا لها شخصيتها الخاصة التي تفرضها على الواقع الغربى، وأنهم ينظرون إلى فرنسا على أنها دولة أوربية.

وأضاف أن اتخاذ أي قرار ضدها، يحتاج إلى الكثير من الحسابات، مشيراً إلى أن الكثير من الدول الأوروبية سوف تقف مع فرنسا، حال اتخاذ أى قرار ضدها.

وأشار السيد في تصريحات لـ“إرم نيوز“ أن بريطانيا وأمريكا تريدان أن تظل مصر دائمًا في أزمات متكررة، حتى تلجأ إليهما وتكون تابعه لهما، وأنه يعتقد أن القرارات التي تأخذها الدولتان اتجاه مصر في وقت الأزمات، نتيجة طبيعية بسبب وقوفها مع أشقائها العرب، مشيراً إلى أن مصر منذ ثورة الثلاثين من يونيو أصبحت لها رؤية خاصة نابعه من أبنائها فقط.

وأوضح السيد، أن زيارة وزير الخارجية الأمريكي المتكررة لمصر في الفترة الأخيرة، ما هي لا محاولة التعرف على الرؤية المصرية اتجاه القضايا العربية، وطريق تفكيرها السياسي، ثم يبنون أفكارهم وسياستهم عليها، لافتًا إلى أن بريطانيا وأمريكا لم يتخيلا أن تستطيع مصر عبور تلك الأزمات التي يصدرونها إليها.

من جانبه، قال اللواء محمد نور الدين، مساعد وزير الداخلية السابق، إن حديث بريطانيا وأمريكا واستباق الأحداث بأن ثمة عمل إرهابي وراء سقوط الطائرة المنكوبة في سيناء والتي سقطت في الشهور الماضية، يؤكد أنهم هم من قاموا بتدبير تلك الحادثة، موضحاً أنهم لا يستطيعون اليوم التحدث بأن هناك إرهابًا في دولة فرنسا.

وأشار إلى أن ذلك جاء نتيجة طبيعية لوقوف فرنسا إلى جانب مصر في الفترة الأخيرة، وذلك لإحداث وقيعه بين الدولتين، كما حدث إيقاعها بين إيطاليا وروسيا من قبل مع مصر.

وأضاف نور الدين لـ“إرم نيوز“ أنهم يريدون إحداث الكثير من المشكلات لمصر مع من يقف بجانبها، مشيراً إلى أنهم يريدون هدمها بعدما أن قاموا بتفتيت وتدمير كل من العراق وليبيا وسوريا واليمن، مؤكدًا أن مصر هي التي تقف أمامهم عائقًا نحو الاستحواذ على المنطقة العربية بأكملها.

وتوقع نور الدين، أن تكون الوقيعة القادمة التي سوف تتلقاها مصر مع ألمانيا بهدف إسقاط مصر، مشيراً إلى أن بلاده تعلم أنهما من قاما بإسقاط الطائرة ”إيرباص“، والتي سقطت أمس، ولذلك صمتت مصر ولم تتحدث عن أي إهمال في المطارات الفرنيسة، مؤكداً أن استهدف فرنسا بثمانية حوادث فى الفترة الأخيرة جاءت بسبب وقوفها إلى جانب مصر.

وكان مسؤولون أمريكيون، أكدوا في يوم إسقاط الطائرة الروسية بسيناء، أن أحدث التحليلات الاستخباراتية الأمريكية ترجح سقوط الطائرة نتيجة انفجار قنبلة زرعها تنظيم ”داعش“، إلا أنهم أكدوا أن ذلك ليس نتيجة نهائية.

وقال مسؤول مطلع على تحليلات الاستخبارات الأمريكية للحادث إنه يوجد شعور واضح بوجود عبوة ناسفة تم زرعها وسط الحقائب أو في مكان ما في الطائرة“.

وسارعت بريطانيا إلى اتخاذ قرارًا بتعليق رحلاتها الجوية من مطار شرم الشيخ، مؤكدة أن قرار تعليق جميع الرحلات بين مطار شرم الشيخ وبريطانيا بسبب وجود مخاوف لديها من أن يكون سقوط طائرة الركاب الروسية التي تحطمت بعد إقلاعها من المنتجع المصري سببه انفجار قنبلة وضعت على متنها.

وقال المتحدث بإسم رئاسة الوزراء البريطانية في تصريحات سابقة، ”ليس بامكاننا بعد أن نقول بشكل حاسم لماذا تحطمت الطائرة الروسية، ولكن على ضوء المعلومات الجديدة، لدينا مخاوف من أن يكون سقوط الطائرة سببه عبوة ناسفة، وبالتالي فقد قررنا في إجراء احترازي تعليق الرحلات بين شرم الشيخ وبريطانيا“.

وجاء هذا الإعلان بعد أربعة أيام من تحطم الطائرة الروسية من طراز ”إيرباص“ في شمال سيناء، ما أدى إلى مقتل جميع من كانوا على متنها وعددهم 224 شخصًا بعد 23 دقيقة فقط على إقلاعها من شرم الشيخ.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com