المليشيات الشيعية تستنفر قواتها لطرد داعش من الفلوجة

المليشيات الشيعية تستنفر قواتها لطرد داعش من الفلوجة

المصدر: بغداد – إرم نيوز

أعلنت حركة النجباء الشيعية المسلحة المنضوية في الحشد الشعبي، اليوم الثلاثاء، توجه قواتها وفوج الأنبار إلى مدينة الفلوجة للمشاركة في العملية العسكرية المرتقبة لتحرير المدينة من سيطرة تنظيم داعش والثأر لشهداء العراق.

وقالت الحركة في بيان لها الثلاثاء، ”إن قواتنا وفوج الأنبار الذي غالبيته من أهالي الكرمة والفلوجة بدأوا بالتوجه إلى الفلوجة للمشاركة في العملية الكبيرة والحاسمة لقطع رأس الأفعى وللثأر لكل شهداء العراق“.

وفي سياق متصل، أمر رئيس الوزراء العراقي، القائد العام للقوات المسلحة، حيدر العبادي بتوقيف المسؤول الامني المباشر عن منطقة التفجير الارهابي في مدينة الشعب ببغداد، بعد أن تعرض لهجوم نفذه تنظيم داعش وأدى إلى مقتل أكثر من 45 شخصاً وجرح 80 آخرين.

وقال تنظيم داعش في بيان أوردته مواقع مؤيدة له، إن أبو خطاب العراقي انطلق لينغمس بحزامه الناسف وسط جمع للحشد في منطقة الشعب، وتمكن من رميهم بعدة قنابل قبل أن يفجر حزامه الناسف وسطهم، مضيفاً  أن التفجير أوقع أكثر من 45 قتيلا و70 مصابا.

ويفرض تنظيم داعش سيطرته على قضاء الفلوجة جنوب محافظة الأنبار منذ مطلع عام 2014، وتقول السلطات العراقية إنها أنهت المشاركة في حملة القضاء على التنظيم بمساندة العشائر في الأنبار، وأنها أكملت استعداداتها لتحرير مدينة الفلوجة التي يسيطر عليها التنظيم.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com