مثليو الجنس في سوريا يفتحون النار على داعش – إرم نيوز‬‎

مثليو الجنس في سوريا يفتحون النار على داعش

مثليو الجنس في سوريا يفتحون النار على داعش

المصدر: إبراهيم مأمون – إرم نيوز

بات مثليو الجنس في سوريا، الهدف الجديد لتنظيم داعش، ولكن رغم الحرب الدائرة في بلادهم، أعلنوا تحديهم للتنظيم المتشدد، الذي يفرض عليهم عقوبات تصل إلى حد الرجم.

ونقلت صحيفة ”نيويورك بوست“ الأمريكية، عن الفائز حديثًا بمهرجان لمثيلي الجنس في سوريا، حسين سباط، البالغ من العمر 24 عامًا، قوله إنه يكره الجهاديين أكثر مما يخاف منهم“، مضيفًا أنه بصدد إطلاق حملة من أجل حقوق المثليين في بلده التي مزقتها الحرب.

وقال سباط في تصريح لصحيفة ”ديلي ميل“ البريطانية  ”أريد أن أثبت أن السوريين المثليين جنسيًا ليسوا مجرد أجساد ترميها داعش من فوق المباني، ونحن لدينا أحلام وأفكار، ونريد أن نعيش حياتنا، وبالطبع جميعا متحمسون، ونريد أن نفوز بلقب ملك المثليين الجنسيين في سوريا“.

وقتل تنظيم داعش المتشدد خلال السنوات الماضية، العشرات من مثليي الجنس من الرجال في سوريا، ومن بينهم صديق سباط.

وقال سباط ”كنت مع صديقي زكريا لمدة أربع سنوات، ولكن تنظيم داعش قطع رأسه، وأرسل فيديو الإعدام لأسرته، ولم أستطع التحدث لمدة شهر“.

وأضاف ”الجميع يخافون من تنظيم داعش، لكن لن يمنعنا من أن نعيش حياتنا ولن أسمح لهم بأن يكونوا عائقًا لي في حياتي“.

وقال سباط، إنه وجد في إسطنبول ملاذًا له من ويلات الحرب، ولكن بالرغم من مواقف تركيا الليبرالية نسبيًا، إلا إن بها بعض التعصب والكراهية، فقد تعرضت قبل تسعة أشهر للضرب بقسوة من مجموعة من السوريين والأتراك.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com