تركيا تعتقل مسؤولا سعى لبيع أسرار الدولة – إرم نيوز‬‎

تركيا تعتقل مسؤولا سعى لبيع أسرار الدولة

تركيا تعتقل مسؤولا سعى لبيع أسرار الدولة

المصدر: أنقرة – غرم نيوز

قالت وكالة الأنباء التركية الرسمية، اليوم الجمعة، إن مسؤولا تركيا ألقي القبض عليه في عملية دبرتها الشرطة للإيقاع بذلك المسؤول، بمحاولته بيع تصميمات سلاحين تركيي الصنع لشركة مقرها الولايات المتحدة.

وأوضحت وكالة أنباء الأناضول، أن مصطفى تانرفردي الذي كان يرأس مصنعا تديره ”مؤسسة الصناعات الميكانيكية والكيميائية“ المملوكة للدولة، ألقي القبض عليه في العاصمة أنقرة أمس الخميس، وهو يغادر مطعما بعد الترتيب لبيع تصميمات لمسؤول في شركة تتخذ من الولايات المتحدة مقرا لها مقابل 1.2 مليون ليرة تركية (420 ألف دولار).

ووجهت لتانرفردي اتهامات بتقاضي رشوة و“التربح من أسرار الدولة وعدم الولاء لخدمة الدولة وعدم الحفاظ على أسرارها ومصالحها العامة“ حسبما أفادت الأناضول.

وقالت صحيفة ”حرييت“ إن الشرطة التركية كانت قد تلقت معلومات من قبل رجل أعمال تركي يقيم في الولايات المتحدة شارك في عملية الإيقاع بتانرفردي ولعب دور المشتري.

وكان الخبراء العسكريون الأمريكيون في أربيل، وجدوا ذخائر عسكرية مصدرها تركيا، وتحمل تلك الذخائر علامة تصنيع ”شركة الصناعات الكيماوية والميكانيكية التركية“ (MKE)، عثر عليها بعد قتال بين تنظيم ”داعش“ وقوات البشمركة الكردية شمال العراق.

وأشارت وسائل الإعلام التركية، إلى أن الخبراء العسكريين الأمريكيين ”دهشوا“ من وجود ذخيرة تركية بأيدي مقاتلي تنظيم داعش، وأن ذلك سبب حرجا دوليا لتركيا.

وكانت صحيفة ”طرف“ اليسارية التركية نشرت الثلاثاء الماضي، تقريرا عن الذخيرة تركية الصنع بأيدي مقاتلي تنظيم داعش، مشيرة إلى أن بعض المقاتلين المتشددين الذين قتلوا عثر معهم على كميات كبيرة من الذخائر من تصنيع الشركة التركية.

ويحاول الأتراك إقناع الأمريكيين بأن تلك الذخائر ربما سرقت، أوغنمها مقاتلو داعش من مناطق سيطروا عليها في سوريا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com