أخبار

واشنطن تطالب طهران بالإفراج عن موسوي وكروبي
تاريخ النشر: 14 فبراير 2016 22:52 GMT
تاريخ التحديث: 15 فبراير 2016 6:08 GMT

واشنطن تطالب طهران بالإفراج عن موسوي وكروبي

السياسيان ينتميان للتيار الإصلاحي ويخضعان للإقامة الجبرية منذ 5 سنوات، لاتهمامها بدعم مظاهرات شهدتها البلاد، بعد الانتخابات الرئاسية عام 2009.

+A -A
المصدر: واشنطن- إرم نيوز

طالبت وزارة الخارجية الأمريكية، الأحد، السلطات الإيرانية، بإطلاق سراح كل من، مهدي كروبي، ومير حسين موسوي، وعقيلة الأخير، زهراء راهنيفرد، الذين يخضعون لإقامة جبرية، في البلاد منذ 5 سنوات.

وجاء في بيان، صادر عن نائب المتحدث الرسمي باسم الخارجية الأمريكية، مارك تونر، أمس الأحد، أن الولايات المتحدة ”ستواصل، مطالبة إيران، باحترام التزامتها الدولية، وتأمين محاكمة عادلة لمواطنيها، والتوقف عن الاعتقال، والسجن بشكل تعسفي“.

وأضاف البيان أن ”الولايات المتحدة، والمجتمع الدولي، يدينان الإقامة الجبرية بحق هؤلاء الأشخاص (كروبي وموسوي وعقيلته) ومضايقة أسرهم“، داعيا إلى ”إطلاق سراحهم فورا، هم وكل الموقوفين لأسباب سياسية ودينية“.

ويخضع مهدي كروبي، ومير حسين موسوي (ينتميان للتيار الاصلاحي)، للإقامة الجبرية، بعد اتهامهما، بـ“دعم المظاهرات“ التي خرجت عقب الانتخابات الرئاسية عام 2009.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك