طهران تمنع صحفيا متهما بإهانة خامنئي من العلاج

طهران تمنع صحفيا متهما بإهانة خامنئي من العلاج

منعت السلطات الأمنية الإيرانية في سجن ايفين شمال العاصمة طهران، الصحفي البارز والمقرب من الإصلاحيين المتهم بإهانة المرشد الأعلى علي خامنئي، ”عيسى سحر خيز“ من تلقي العلاج بعد تدهور حالته الصحية عقب إعلانه في (6 من يناير الجاري) الإضراب عن الطعام.

وقالت وكالة أنباء ”سحام نيوز“ الإصلاحية، السبت، إن ”السلطات الأمنية منعت الصحفي البارز عيسى سحر خيز من تلقي العلاج عقب تدهور صحته نتيجة الإضراب عن الطعام“، مضيفة إن ”الصحفي الآن يعاني من مرض القلب والكلى ولم يقدم له العلاج المناسب“.

ونقلت الوكالة عن عائلة الصحفي عيسى سحر خيز قولهم إن ”والدهم سقط لعدة مرات على الأرض بسبب التذبذب الحاد في ضغط الدم“.

واعتقل جهاز الاستخبارات التابعة للحرس الثوري مطلع نوفمبر الماضي عددا من الصحفيين بينهم “ عيسى سحر خيز“ بتهمة إهانة المرشد، علي خامنئي، والقيام بدعاية مناهضة للنظام.

وكان سحر خيز، شغل منصب مدير عام المطبوعات في وزارة الثقافة الإيرانية في عهد الرئيس الإصلاحي محمد خاتمي، غير أنه سجن لأربع سنوات بسبب مشاركته في الانتفاضة الخضراء، وقد أطلق سراحه قبل عامين.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com