نزع سلاح عشائر في البصرة وتسليمه للمليشيات الشيعية

نزع سلاح عشائر في البصرة وتسليمه للمليشيات الشيعية

المصدر: بغداد- شبكة إرم الإخبارية

أعلن محافظ البصرة ماجد النصراوي، الجمعة، عن نزع سلاح 6 عشائر على أن يسلم السلاح المنزوع من قبل القوات الأمنية إلى الحشد الشعبي، الأمر الذي قد يثير مشاكل أمنية شمال المحافظة بحسب مراقبين.

وقال النصراوي، في تصريح صحفي، عقب اجتماع مجلس المحافظة بقيادات أمنية قضاة في المحافظة، إن ”المجتمعين اتخذوا قرارا بترحيل العشائر التي لا تلتزم بقرارات خلية الأزمة من مناطقها فضلا عن نزع سلاح ست عشائر تثير المشاكل في شمال البصرة، إضافة إلى إلقاء القبض على كل مثير للشغب، موضحا أن“الاجتماع جاء على خلفية نزاع كبير بين عشيرتين بصريتين“.

وأضاف، أن ”وجهاء العشيرتين المتنازعتين اتفقوا على إنهاء الصراع بينهما ووقعوا اتفاقا في مقر قيادة العمليات بحضور لجنة مشتركة من المحافظة والمجلس ولجنة النزاعات“.

وتشهد محافظة البصرة الواقعة في أقصى الجنوب العراقي والمطلة على الخليج العربي، نزاعات عشائرية وطائفية وعمليات اغتيال شبه يومية ، ووتيرة متصاعدة من أعمال السلب والقتل، وتنشط فيها الميليشات المسلحة المرتبطة بإيران.

وأطلق ناشطون مدنيون تحذيرات من تأثير النزاعات العشائرية على النسيج المجتمعي في البصرة التي يعود تاريخها لأكثر من 1400 سنة والتي تشتهر بالتنوع العرقي والمذهبي وتحد دولة الكويت من الشرق.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com