تأهب غير مسبوق ببروكسل إثر تهديد”خطير ووشيك”

تأهب غير مسبوق ببروكسل إثر تهديد”خطير ووشيك”

بروكسيل- ذكرت محطة (سي.إن.إن) يوم الجمعة إن الحكومة البلجيكية رفعت مستوى التأهب في العاصمة بروكسل بسبب تهديد”خطير ووشيك”.

وتشهد معظم العواصم الأوروبية حالة تأهب أمني إثر هجمات باريس الجمعة الماضية التي راح ضحيتها أكثر من 130 شخصا، إلا أن إعلان رفع التأهب الأمني في العاصمة البلجيكية التي يعتقد انها كانت حاضنة مخطط الإرهابيين لهجمات باريس، ياتي إثر معلومات استخبارية تتوقع هجوما وشيكا من قبل عناصر تنتمي لداعش، بحسب ما أوردته قناة سي ان ان.

وفي وقت سابق، قالت تقارير إخبارية بلجيكية، إن الشرطة البلجيكية تقوم في هذه الأثناء بتنفيذ حملة مداهمات وتمشيط وتحقيقات على مستوى مجموعة من أحياء بلجيكا للبحث عن قريب للإرهابية حسناء آيت بولحسن، يرجح أن يكون شقيقها.

وأكد مهاجرون مغاربة يعيشون في بلجيكا في اتصال هاتفي بشبكة إرم الإخبارية، أن الأجهزة الأمنية البلجيكية تشن حملات تفتيش واسعة وأنها تضع نصب أعينها المدعو حسن قريب الإرهابية حسناء ايت بولحسن، التي لقيت مصرعها في العملية الأمنية الفرنسية بسان دوني.

وأضافت المصادر أن الشرطة طلبت من المواطنين المغاربة في البلاد التعاون لإلقاء القبض على حسن آيت بولحسن المطلوب الأول في بلجيكا في الوقت الراهن.

وأضافت أن قوات الأمن البلجيكية تسعى للوصول إلى المعني بالأمر وإيقافه قبل أن يقوم بأي عمل إرهابي انتقامي بعد مقتل قريبته حسناء في سان دوني.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع