خطة أمنية أمريكية في المطارات الأجنبية

خطة أمنية أمريكية في المطارات الأجنبية

واشنطن- قال مسؤولون أمريكيون  الجمعة إن الولايات المتحدة ستعزز عمليات الفحص الأمني في الخارج للرحلات الجوية القادمة إليها كإجراء احترازي بعد تحطم الطائرة الروسية في مصر قبل أيام وإن الإجراءات ستشمل مطالبة المطارات الأجنبية بتشديد فحص الأشياء قبل وضعها على متن الطائرات.

وقال وزير الأمن الداخلي الأمريكي جيه جونسون في بيان إنه ورئيس إدارة أمن النقل ”بدافع مزيد من الحذر حددا سلسلة من الاجراءات الوقائية المؤقتة لتعزيز أمن الطيران فيما يتعلق بالرحلات التجارية المتجهة إلى الولايات المتحدة من بعض المطارات الأجنبية في المنطقة.“

وأضاف بيان جونسون أن تحسين الإجراءات الأمنية سيشمل ”عمليات فحص موسعة“ للأشياء على متن الطائرة وتقييمات إضافية للأمن في المطارات الخارجية بالتعاون مع السلطات الأجنبية وتقديم عروض غير محددة ”لمساعدات أخرى لمطارات أجنبية معينة“ تتصل بأمن الطيران والمطارات.

وقال البيان إن التحسينات تستهدف ”مطارات أجنبية معينة فقط في المنطقة.“ ولم يحدد البيان أي مطارات ستشملها الإجراءات. وقال مسؤول أمريكي على صلة بالأمر إن جميع المطارات التي ستشملها هذه الإجراءات في الشرق الأوسط.

وقال المسؤول إن التعزيزات الأمنية التي تريدها الولايات المتحدة ستدخل حيز التنفيذ بواسطة سلطات المطارات المحلية وشركات التشغيل بالتعاون مع ممثلي الحكومة الأمريكية.

وأضاف المسؤول أن مطار شرم الشيخ الذي أقلعت منه الطائرة الروسية المنكوبة ليس أحد المطارات التي ستشملها إجراءات الأمن الأمريكية الجديدة لأنه لا رحلات مباشرة منه تقصد الولايات المتحدة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com