طلعات جوية أمريكية لمراقبة الحدود التونسية الليبية

طلعات جوية أمريكية لمراقبة الحدود التونسية الليبية

المصدر: تونس– من محمد رجب

قررت القوات الأمريكية تنظيم طلعات جوية عسكرية فوق الأراضي الليبية، خاصة فوق الحدود التونسية الليبية التي تمتد لنحو 500 كلم، في الأيام القادمة.

وأكدت صحيفة “ Le Point“ الفرنسية، أنّ الطلعات الجوية، سيتم تنفيذها بوساطة طائرات بدون طيار، مزوّدة بمعدات للمراقبة والهجوم من خلال إطلاق صواريخ في اتجاه أهداف دقيقة وواضحة.

وتهدف القوات الأمريكية من هذه الطلعات، تقديم المساعدة بحماية تونس من خطر الإرهاب، والجماعات الإرهابية المسلحة التي تعود إلى تنظيمي القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي وتنظيم الدولة الإسلامية ”داعش“.

وجاء في المقال الذي نشرته صحيفة ”لوبوان“ الفرنسية، أنّ هذه الطلعات الجوية التي تؤمنها الطائرات الأمريكية بدون طيار تعمل على مراقبة تحركات الجماعات الإرهابية التي تنطلق أساساً من منطقة صبراطة، على بعد 70 كلم من الحدود التونسية الليبية.

وتعتبر منطقة صبراطة، منطقة عبور، للقادمين من تونس والملتحقين بتنظيم ”داعش“، أو بالنسبة للمتلقين لتدريبات والعائدين إلى تونس بهدف القيام بعمليات إرهابية على التراب التونسي، كما تشكل ليبيا، وفق محللين، تهديداً لتونس وللمنطقة في الفترة القادمة، وذلك بسبب التدخل العسكري في سوريا، والعراق ضد تنظيم ”داعش“، ما يثيره ذلك من مغادرة الإرهابيين سوريا والعراق، والانتقال إلى ليبيا، بحكم الانفلات الأمني الذي تعيشه البلاد.

وأوضحت الصحيفة الفرنسية أنّ التهديدات الإرهابية لتونس، تثير مخاوف الأمريكيين والفرنسيين، بسبب صعوبة التعاطي مع هذه الأوضاع المقلقة فعلاً للسياسيين وللأمنيين، على حدّ سواء، منذ الثورة التونسية في بداية العام 2011.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة