أخبار

المعارضة السورية تستعيد السيطرة على مواقع إستراتيجية بحماة
تاريخ النشر: 12 أكتوبر 2015 21:22 GMT
تاريخ التحديث: 12 أكتوبر 2015 21:22 GMT

المعارضة السورية تستعيد السيطرة على مواقع إستراتيجية بحماة

قيادي في جيش النصر، أحد فصائل المعارضة، أكد أن "النظام دخل صباح الاثنين إلى الأحياء الجنوبية من كفرنبودة، إلا أن مقاتلي المعارضة تمكنوا من استعادتها بعد 5 ساعات فقط".

+A -A

دمشق- تمكنت فصائل المعارضة السورية المسلحة، مساء  الاثنين، من استعادة السيطرة على بلدة ”كفرنبودة“ بالكامل بريف محافظة حماة(وسط)، بعد ساعات قليلة من دخول النظام إليها، كما استعادت السيطرة على ”تل سكيك“ الاستراتيجي.

و أكد ”زاهر كريكر“، القيادي في جيش النصر، أحد فصائل المعارضة، أن ”النظام دخل صباح اليوم إلى الأحياء الجنوبية من كفرنبودة، إلا أن مقاتلي المعارضة تمكنوا من استعادتها بعد 5 ساعات فقط“.

وأضاف أن ”فصائل المعارضة دمرت 6 آليات لقوات النظام، من بينها 4 دبابات“.

ولفت إلى أنه ”بعد ساعات قليلة من السيطرة على كفرنبودة، شنت الفصائل المقاتلة في جيش النصر، وجيش الفتح(تحالف لفصائل المعارضة)، هجوماً على نقاط قوات النظام في تل سكيك الاستراتيجي، الذي تمركزت فيه الأخيرة قبل يومين، وتمكنوا من السيطرة عليه بشكل كامل“.

وكانت فصائل المعارضة قد صدت عدة هجمات لقوات النظام على قرية ”فورو“، في الأيام الماضية، في سهل الغاب بريف حماة، حيث أعلن جيش الفتح عن مقتل 20 عنصر من قوات النظام في تلك المعارك.

ويعتبر ”سهل الغاب“، أحد أكثر المناطق خصوبة في سوريا، ويقع بين ”جبال اللاذقية“ غربًا و“جبل الزاوية“ شرقًا ومدينة ”جسر الشغور“ شمالًا (إدلب) ومدينة مصياف جنوبًا(حماة)، ويمر فيه نهر العاصي، كما يعتبر السهل من المناطق الاستراتيجية المهمة في البلاد، ويشكل بوابة الساحل السوري، الذي ينحدر منه رئيس النظام بشار الأسد.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك