أغلب الإسرائيليين يؤكدون فشل نتنياهو في معالجة الأحداث الأخيرة

أغلب الإسرائيليين يؤكدون فشل نتنياهو في معالجة الأحداث الأخيرة

القدس المحتلة- قال 73% من الإسرائيليين أنهم غير راضين عن أداء رئيس الوزراء ”بنيامين نتنياهو“، في مواجهة موجة الإحتجاجات الفلسطينية الأخيرة، بحسب استطلاع رأي أُجرى مؤخرا.

وأظهر استطلاعٌ للرأي العام الإسرائيلي نشرته ليلة أمس السبت، المحطة الثانية في التلفاز الإسرائيلي أن 79% قالوا إنهم شعروا بأن الحالة الأمنية كانت قليلة خلال الاسابيع القليلة الماضية.

وردا على سؤال ورد بالاستطلاع عن مدى الرضى عن أداء ”نتنياهو“ في ضوء ”الهجمات الإرهابية الأخيرة“ قال 35% من المشاركين في التصويت، أنهم غير راضين، و38% قالوا إنهم غير راضين إطلاقا، مقابل 4% قالوا إنهم راضين و19% راضين نوعا ما، في حين لم يعطِ 4% إجابة محددة.

وعما إذا كانوا يشعرون بأنهم أقل أمنا بعد الأحداث الأخيرة في الأراضي الفلسطينية، قال 35% إنهم يشعرون بأنهم قل أمنا، و44% قالوا إنهم أقل أمنا نوعا ما، مقابل 21% قالوا إنهم لا يرون أي تغيير في الأوضاع.

وعن الشخصية الأقدر على التعامل مع الوضع الأمني والهجمات، أجاب 21.9% من المستطلعة آراؤهم بأنه هو وزير الخارجية السابق وزعيم حزب ”إسرائيل بيتنا “ اليميني المعارض ”افيغدور ليبرمان“، بينما قال 17% وزير التعليم وزعيم حزب“البيت اليهودي“ اليميني ”نفتالي بنيت“، و15% قالوا رئيس الوزراء الإسرائيلي وزعيم حزب ”الليكود“ اليميني ”بنيامين نتنياهو“.

هذا واختار 9.4% رئيس هيئة أركان الجيش الإسرائيلي الأسبق ”غابي أشكنازي“، فيما اختار 5% زعيم حزب ”المعسكر الصهيوني“ الوسطي المعارض ”يتسحاق هرتسسوغ“، مقابل 4% اختاروا وزير المالية السبق وزعيم حزب ”هناك مستقبل“ الوسطي المعارض ”يائير لابيد“.

ولم تحدد المحطة الإسرائيلية عدد الإسرائيليين الذين شاركوا في الاستطلاع، وهامش الخطأ فيه.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com