بوتين: عدم التعاون مع نظام الأسد ”خطأ كبير“

بوتين: عدم التعاون مع نظام الأسد ”خطأ كبير“

نيويورك ـ اعتبر الرئيس الروسي فلاديمير بوتين اليوم الاثنين، أنه من الخطأ عدم التعاون مع نظام الرئيس السوري بشار الأسد لهزيمة تنظيم الدولة الإسلامية. 

وقال بوتين، في كلمته أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة، إن ”جيش الأسد والميليشيات الكردية فقط هي التي تحارب بشكل حقيقي ضد تنظيم داعش والمنظمات الإرهابية الأخرى“، موضحا أنه ”يعتقد أن عدم التعاون مع الحكومة السورية وقواتها، التي تواجه الإرهاب وجها لوجه هو خطأ بالغ“.

 ورد بوتين، على منتقديه ممن يقولون إن الانخراط العسكري الروسي المتزايد في سورية، يتعلق بطموحات روسيا الدولية، قائلا إن بلاده ”لم يعد بإمكانها التسامح أكثر من ذلك مع الأوضاع الراهنة في العالم“.

وقال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، ”إننا نقدم الدعم العسكري والفني لكل من العراق وسوريا اللتان تخوضان الحرب ضد الجماعات الإرهابية“.

وحذّر بوتين، من المحاولات لتقويض منظمة الأمم المتحدة، مشيراً أن تلك المساعي خطيرة جداً، حيث سينتج هذا الوضع عالم تحت الهيمنة بدل أن يكون بالعمل الجماعي، مؤكداً استعداد بلاده العمل مع الشركاء على أساس توافق الآراء.

واتهم بوتين الدول الغربية بـ ”تغذية الإرهاب، من خلال إقامة برنامج التدريب والتجهير للمعارضة السورية، حيث انضموا عناصره إلى تنظيم داعش“، مشددا ”أن الغرب أفسح المجال أمام المنظمات الإرهابية لزيادة نفوذها في المنطقة“.

وكشف الرئيس الروسي، ”عزم بلاده دعوة مجلس الأمن الدولي لعقد اجتماع وزاري لمناقشة التهديدات في منطقة الشرق الأوسط“، وأنها ستقدم مسودة قرار إلى المجلس من أجل تنسيق جهود جميع القوى المحاربة ضد تنظيم ”داعش“، مؤكداً ضرورة أن يستند التنسيق إلى ميثاق الأمم المتحدة

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com