أخبار

عرض لوحات مسيئة للنبي محمد في الدنمارك
تاريخ النشر: 27 سبتمبر 2015 1:30 GMT
تاريخ التحديث: 27 سبتمبر 2015 1:30 GMT

عرض لوحات مسيئة للنبي محمد في الدنمارك

حركة "أوقفوا أسلمة الدنمارك" عرضت الرسومات التي جُلبت من ولاية تكساس الأمريكية، في ميدان "أكسل تورف"، تحت حماية الشرطة، ولوسائل الإعلام فقط

+A -A

كوبنهاغن- نظمت حركة ”أوقفوا أسلمة الدنمارك“، المعروفة بعدائها للإسلام، أمس السبت، معرض رسوم كاريكاتورية مسيئة للنبي محمد (صلى الله عليه وسلم)، في العاصمة الدنماركية كوبنهاغن.

وعرضت الحركة الرسومات التي جُلبت من ولاية تكساس الأمريكية، في ميدان ”أكسل تورف“، تحت حماية الشرطة، ولوسائل الإعلام فقط.

واتخذت الشرطة إجراءات أمنية مكثفة أثناء عرض الصور، إذ قُدر عدد عناصر الشرطة والاستخبارات في موقع المعرض بنحو 400 عنصر.

في غضون ذلك، اعترضت ثلاث فتيات على عرض الصور، ورددن هتافات مناهضة للحركة، ما استدعى تدخل الشرطة لمنعهن.

وكانت الحركة تقدمت في حزيران/ يونيو الماضي، بطلبات لعدد كبير من الأماكن بما فيها المكتبة الملكية في كوبنهاغن، من أجل تنظيم المعرض، إلا أن كافة طلباتها قوبلت بالرفض.

وكان الذراع الأمريكي للحركة المسمى بـ“أوقفوا أسلمة الولايات المتحدة الأمريكية“، قد نشر الرسوم في أيار/ مايو الفائت، بمدينة دالاس بولاية تكساس، وتعرض المعرض لإطلاق نار من قبل شخصين.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك