مقاتلات F-22 في أوروبا.. رسالة أوباما إلى بوتين

مقاتلات F-22 في أوروبا.. رسالة أوباما إلى بوتين

المصدر: إرم- من مدني قصري

لا تزال التوترات العسكرية في أوروبا الشرقية تتصاعد، ببطء ولكن بثبات، في أعقاب ضم شبه جزيرة القرم من قبل روسيا. وآخر حدثٍ في هذه التوترات الإعلان من قبل الولايات المتحدة عن نشر المقاتلات الشبح الثقيلة F-22 رابتور، في أوروبا، لطمأنة حلفائها في الناتو، بما في ذلك دول البلطيق.

ويقول المحللون، إن رسالة الرئيس باراك أوباما موجهة بوضوح إلى فلاديمير بوتين، الذي لا تزال قواته تنشط بقوة في أوكرانيا وعلى حواف الاتحاد الأوروبي. فالمقاتلات الروسية يتم اعتراضها بانتظام، فيما تقوم باستفزاز الحدود الجوية لجيرانها.

تدريبات مشتركة

وحسب الجنرالات الأمريكيين، فإن نشر F-22 في أوروبا سوف يتيح أيضا تنظيم تدريبات مشتركة مع القوات الجوية في الجيش الأخرى، ولا سيما بطائرات اليوروفايتر.

وستكون الطائرات المقاتلة، قادرة أيضا على تحقيق تنسيق أفضل فيما بينها خلال مهماتها، وسيكون القادة العسكريون أكثر قدرة على اختبار سيناريوهات التآزر المختلفة.

وفي تحليلها تقول صحيفة ”لوبوان“ الفرنسية، ”تعتبر الـ F-22 التي تم تطويرها في عام 1983 من قبل شركة (لوكهيد مارتن)، رائدة في سلاح الجو الأميركي. لقد دخلت الخدمة في نهاية عام 2005، وقد أجرت مهمتها القتالية الأولى في عام 2014 ضد جماعة الدولة الإسلامية، وقامت منذ ذلك الوقت بعشرات الضربات في العراق وسوريا“.

الـ F-22 المقاتلة، التي تتميز بالتفوق الجوي، قادرة على حمل الأسلحة جو أرض وهي قنابل موجهة بالليزر أو GPS.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com