مقاتلة تهاجم سفينة قرب ميناء بنغازي وتغرقها

مقاتلة تهاجم سفينة قرب ميناء بنغازي وتغرقها

بنغازي ـ أعلن متحدثون عسكريون باسم الحكومة الليبية المعترف بها دوليا، أن طائرات حربية أغرقت أمس الأحد سفينة وهاجمت سفينة أخرى قرب مدينة بنغازي شرق ليبيا .

وقال ناصر الحاسي، المتحدث باسم القوات الجوية في ساعة مبكرة من صباح الاثنين، إن ”السفينة أُغرقت لأنها قامت بتحميل مقاتلين وأسلحة وذخيرة لدعم الإرهاب في المنطقة الشرقية“.

وقال محمد الحجازي وهو متحدث باسم خليفة حفتر قائد الجيش الليبي، إن ”الهجوم استهدف أيضا سفينة ثانية كانت تحمل أسلحة في نفس المنطقة“.

ولم تصدر رواية لشهود عيان أو تأكيد مستقل لهذا الهجوم، الذي وقع قرب بلدة المريسة والذي أوردته أيضا قناة العربية.

وكان مراسل لرويترز، قد سمع خلال النهار طائرات حربية تحوم فوق بنغازي الواقعة على بعد نحو 20 كيلومترا من المريسة.

واتهمت المؤسسة الوطنية للنفط التي يوجد مقرها في طرابلس، الحكومة المعترف بها دوليا بأنها قصفت ثلاث مرات ناقلات نفط ، قالت القوات التابعة للحكومة المعترف بها دوليا إنها ”كانت تحمل أسلحة وذخيرة“.

وفي مايو أيار هاجمت طائرة تابعة للحكومة الليبية، ناقلة نفط كانت راسية خارج مدينة سرت، مما أدى إلى إصابة ثلاثة أشخاص واشعال النار في الناقلة.

وفي يناير كانون الثاني، شكت اليونان من قصف ناقلة نفط يديرها يونانيون كانت راسية قبالة الساحل الليبي، مما أدى إلى قتل اثنين من أفراد طاقمها. وقالت اليونان إنها كانت تحمل وقودا ثقيلا في حين قالت الحكومة الليبية المعترف بها دوليا إنها كانت تحمل أسلحة.

وتسود الفوضى ليبيا حيث توجد حكومتان وبرلمانان تتقاتل قواتهما المسلحة من أجل السيطرة على البلاد بعد أربع سنوات على إسقاط معمر القذافي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com