داعش يمنع أهالي الحويجة من مغادرتها

داعش يمنع أهالي الحويجة من مغادرتها

المصدر: إرم – بغداد

أفاد مصدر أمني في محافظة صلاح الدين، بأن القوات الأمنية هاجمت تنظيم ”داعش“ في جبال حمرين بعد منع الأخير الأهالي من مغادرة قضاء الحويجة في كركوك.

وقال المصدر، بحسب موقع ”السومرية نيوز“ العراقي، إن ”القوات الأمنية اشتبكت مع عناصر ”داعش“ في سلسلة جبال حمرين بعد أن منع التنظيم الأهالي من مغادرة قضاء الحويجة في كركوك باتجاه منطقة العلم بصلاح الدين“.

وأضاف المصدر، الذي لم تكشف عن اسمه، أن ”بعض الأسر تمكنت من الوصول إلى ناحية العلم في حين رجعت أسر أخرى إلى قضاء الحويجة بعد استهدافهم من قبل التنظيم“.

وفي السياق ذلته، قال مسؤول كردي، إن 30 مسلحاً من ”داعش“ قتلوا أمس الأحد، بنيران قوات البشمركة وطائرات التحالف الدولي في كركوك.

وأضاف مسؤول ”محور عربي كركوك“، كمال كركوكي، أن ”مسلحي ”داعش“ هاجموا اليوم مواقع لقوات البشمركة ضمن قاطع محور غرب كركوك في ثلاثة محاور، وإن قوات البشمركة وبمساندة المدفعية وطائرات التحالف الدولي تمكنوا من دحر هجوم المسلحين“.

وتابع كركوكي قائلاً إن ”طائرات التحالف قصفت مستودعاً للأسلحة تابعاً لعناصر ”داعش“ بالقرب من قرية حورية الواقعة بين كوبية وربيضة التابعة لناحية الرياض جنوب غرب كركوك“. مشيراً إلى أن ”خسائر الإرهابيين بلغت 30 قتيلاً بالإضافة إلى عدد كبير من الجرحى وتفجير مستودع للأسلحة وتدمير أعتدة وإعطاب آليات رباعية الدفع.

وفي غضون ذلك، أعلن مسؤول أمني عراقي عن تفجير أكبر مصنع للعبوات الناسفة وتفخيخ السيارات ومقتل العشرات من عناصر تنظيم داعش، بقصف لطيران التحالف الدولي على الموصل.

وقال العميد ذنون السبعاوي، إن ”التحالف الدولي تمكن من قصف أكبر مصنع يعود لداعش يقع في منطقة شلالات الموصل، ما أسفر عن تفجير مئات العبوات اللاصقة والناسفة فضلاً عن حرق نحو  30عجلة مفخخة معدة للتفجير“.

وأوضح أن عجلات الإسعاف التابعة لتنظيم ”داعش“ نقلت نحو 40 جثة لعناصر ”داعش“ من المقيمين والمشرفين على صناعة العبوات، فضلاً عن العمال المتواجدين بحسب ما نقل عن مصادر في الطب العدلي بالموصل .

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com