تركيا تعتقل عشرات الشيوعيين بتهمة الإرهاب

تركيا تعتقل عشرات الشيوعيين بتهمة الإرهاب

المصدر: إرم - من مهند الحميدي

ألقت السُّلطات التركية، اليوم الأربعاء، في مدينة إسطنبول، كبرى المدن التركية، القبض على 20  ناشطا ينتمون للحزب ”الشيوعي الماوي“ بتهمة الإرهاب.

وداهمت فرق مكافحة الإرهاب، بمشاركة المئات من رجال الشرطة، وطائرات مروحية، 30 مقراً للحزب المحظور، في 10 مناطق من إسطنبول.

كما صادر رجال الأمن معدات، وأسلحة خفيفة، ومنشورات معادية للحكومة، من المقرات التي تمت مداهمتها، وفقاً لصحف مقربة من الحكومة.

وتأتي الحملة، التي لم تتوقف حتى الآن، بناء على اتهام أعضاء الحزب الشيوعي الماوي ”بالإرهاب، والتورط في أعمال شغب، وزرع الفوضى في البلاد، والتنسيق مع حزب جبهة التحرير الشعبي الثوري (DHKP-C) الذي يتبنى العمل المسلح ضد الحكومة، خلال احتفالات عيد العمال، يوم 1 أيار/مايو الجاري“ ولا تزال التحقيقات جارية مع المعتقلين، في مديرية أمن إسطنبول.

ويستند الحزب الشيوعي الماوي، على الفكر الماركسي اللينيني الماوي، وتأسست في الولايات المتحدة الأمريكية، عام 1983، تحت اسم الحركة العالمية للثورة، وغيرت اسمها إلى الحركة الماوية العالمية، عام 1984.

ولا تُعد العملية الأمنية ضد اليسار التركي المسلح، الأولى من نوعها؛ إذ سبق أن شنت السُّلطات التركية يوم 22 نيسان/إبريل الماضي، عملية أمنية واسعة ضد عناصر ومقرات حزب ”جبهة التحرير الشعبي الثوري“ (DHKP-C) لاعتقال خلايا ماركسية تنشط ضد الحكومة، كما أطلقت أنقرة حملة مشابهة، يوم 1 نيسان/إبريل الماضي، وأسفرت عن اعتقال عدد كبير من المشتبه بهم.

وتعكس عودة قِوى يسارية إلى العمل المسلح، بعد أعوامٍ من الهدوء النسبي، مدى الاحتقان في بعض الأوساط المعارِضة ضد حكومة حزب ”العدالة والتنمية“ ذي الجذور الإسلامية الحاكم.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com