مدني: سجون السودان تكتظ بالمعتقلين السياسيين

مدني: سجون السودان تكتظ بالمعتقلين السياسيين

المصدر: الخرطوم- من ناجي موسى

أكد ممثل كونفدرالية منظمات المجتمع المدني في السودان، الحقوقي البارز أمين مكي مدني، السبت، أن المعتقلات والسجون السودانية تكتظ بعشرات المعتقلين السياسيين، بينهم معتقلون منذ عام 2008.

وقال مدني -الذي أفرجت السلطات السودانية عنه أخيرا بعد أربعة أشهر من الاعتقال- إن ”الإفراج عنه كان مفاجئا ولم يتوقعه، وأشار إلى أنه ”كان يأمل في استمرار المحاكمة لشهر أو شهرين لإثبات براءته“.

وأوضح في تصريح لصحف محلية، السبت، أن ”الإفراج عنه، وعن زعيم تحالف المعارضة فاروق أبو عيسى، وفرح العقار، جاء في إطار الدعاية الانتخابية، وإسكات القوى السياسية التي طالبت مراراً بالإفراج عنهم“.

وطالب بـ“تسليط الاهتمام على قضية عشرات المعتقلين السياسيين القابعين في السجون والمعتقلات منذ أعوام، والضغط للإفراج عنهم في أقرب وقت ممكن“.

واتهم مدني، القيادي في الحزب الحاكم ربيع عبد العاطي، بـ“حنث اليمين زورا أمام المحكمة عندما ذكر أن وثيقة نداء السودان هدفها القتل والتشريد والاغتصاب وإشاعة الفوضى“، مؤكدا على ”استمرار الدعوة للعمل السلمي“.

وأشار إلى أن ”المشاكل الملحة التي تواجه السودانيين في الوقت الراهن، هي انعدام وسائل كسب العيش والبحث عن الغذاء والعمل والسكن.. والحكومة تهرب إلى المشاركة في قتال الحوثيين لعدم الالتزام بالاستحقاقات الأساسية“.

وفي 7 كانون الأول/ ديسمبر الماضي، اعتقل جهاز الأمن والمخابرات السوداني، كلا من أمين مكي مدني، وفاروق أبو عيسى، والقيادي السابق في المؤتمر الوطني، فرح العقار، بعد توقيعهم على وثيقة ”نداء السودان“ في أديس أبابا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com