داعش يسيطر على ”البوفراج“ شمال الرمادي العراقية

داعش يسيطر على ”البوفراج“ شمال الرمادي العراقية

الأنبار (العراق)- سيطر تنظيم الدولة الإسلامية (داعش) على منطقة البوفراج شمال مدينة الرمادي، حسب مصدر أمني في محافظة الأنبار الواقعة في غرب العراق.

وقال المصدر، في تصريح صحافي الجمعة، طالبا حجب اسمه، إن ”داعش سيطر على منطقة البوفراج شمال مدينة الرمادي، مركز محافظة الأنبار، فيما تمكنت القوات العراقية من صد هجوم للتنظيم على المناطق المجاورة“.

وأوضح أن ”تنظيم داعش شن هجوما، صباح اليوم، على منطقة البوفراج شمال الرمادي والمحاذية للطريق الدولي السريع، ما أدى إلى وقوع مواجهات بين القوات الأمنية وعناصر التنظيم، انسحبت نتيجتها القوات الأمنية من المنطقة ليفرض التنظيم سيطرته عليها“.

وأضاف المصدر أن ”خلايا نائمة تابعة لداعش داخل البوفراج ساهمت في تسهيل سيطرة التنظيم على المنطقة من خلال اشتباكها مع القوات الأمنية المتواجدة فيها“.

وفي سياق متصل، قال عضو مجلس محافظة الأنبار عذال الفهداوي، إن ”القوات الأمنية من الجيش والشرطة والرد السريع بالتعاون مع جهاز مكافحة الإرهاب ومقاتلي العشائر الموالية للحكومة تمكنت من صد هجوم لداعش على مدينة الرمادي، ما عدا منطقة البوفراج التي استطاع التنظيم السيطرة عليها“.

وأضاف الفهداوي أن ”القوات الأمنية استطاعت صد هجوم داعش الذي تم عبر ستة محاور، قبل أن ينسحب مقاتلو التنظيم إلى المناطق المجاورة للرمادي“.

وأشار إلى أن ”كلا من طيران التحالف والطيران العراقي قصف بعض المواقع التي تقدم فيها داعش، في منطقة البوفراج، ما أسفر عن مقتل أكثر من 27 عنصراً من التنظيم“.

وبدأت القوات العراقية الأربعاء 8 نيسان/ أبريل الجاري، حملة عسكرية لاستعادة محافظة الأنبار من تنظيم داعش، وهي محافظة صحراوية شاسعة لها حدود مع سوريا والأردن والسعودية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com