logo
أخبار

رئيس وزراء الجزائر يتعافى من فيروس "كورونا"

رئيس وزراء الجزائر يتعافى من فيروس "كورونا"
19 يوليو 2021، 12:24 م

قال مكتب رئيس الوزراء الجزائري أيمن بن عبد الرحمن إنه تعافى من إصابته بفيروس كورونا وعاد إلى عمله في مكتبه اليوم الإثنين.

وكان بن عبد الرحمن، الذي يشغل كذلك منصب وزير المالية، يقوم بمهام عمله عن بعد منذ العاشر من يوليو /تموز عندما أظهرت الفحوص إصابته بفيروس كورونا.

وجاءت إصابة أيمن عبد الرحمن بالفيروس بعد عدة أيام من تكليفه من قبل رئيس الدولة عبد المجيد تبون برئاسة الوزراء، مع حفاظه على حقيبة وزارة المالية، في سابقة هي الأولى من نوعها بتاريخ الحكومات الجزائرية.

وفي العاشر من الشهر الجاري، ذكر التلفزيون الرسمي الجزائري أن أيمن بن عبد الرحمن أصيب بفيروس كورونا.

وأضاف التلفزيون أن عبد الرحمن، سيدخل في حجر صحي لمدة سبعة أيام لكنه سيواصل أداء مهام عمله عن بعد.

وعيّن بن عبد الرحمن وزيرا أول، خلفا لعبد العزيز جراد ، بعد إجراء الانتخابات التشريعية السابقة لأوانها.

وكان يشغل سابقا منصب وزير المالية، وهو من مواليد 7 نوفمبر / تشرين الثاني 1960 في مستغانم، حصل على الإجازة في الحقوق بكلية الحقوق في بن عكنون بالجزائر العاصمة، وحصل أيضا على شهادة من المدرسة الوطنية للضرائب بكلارمون فيرون بفرنسا.

وشغل أيمن عبد الرحمن عددا من المناصب الإدارية والحكومية، منها مدير التشريع الجبائي بالمديرية العامة للضرائب من سنة 2002 إلى 2004، كما عمل منتدبا لدى صندوق النقد الدولي سنة 2004، ثمّ مكلفا بالدراسات والتلخيص بوزارة المالية من سنة 2005 إلى 2006، ثم مديرا عاما للضرائب من سنة 2006 إلى مايو / أيار 2017، قبل أن يشغل منصب وزير للمالية في يناير / كانون الثاني 2020 في حكومة عبد العزيز جراد.

وتشير تقارير محلية إلى أن الوضع الوبائي في الجزائر يشهد تصاعدا في عدد الإصابات في الآونة الأخيرة، بعد تسجيل حالة من الاستقرار النسبي.

وفي الثالث من مايو الماضي ذكر معهد باستور الحكومي للأبحاث في الجزائر أن البلاد رصدت أولى حالات الإصابة بالسلالة المتحورة من فيروس كورونا التي اكتشفت لأول مرة في الهند.

وقال المعهد في بيان إن ست حالات من السلالة الهندية تأكدت في ولاية تيبازة الساحلية التي تبعد 70 كيلومترا تقريبا إلى الغرب من الجزائر العاصمة.

logo
تابعونا على
جميع الحقوق محفوظة ©️ 2024 شركة إرم ميديا - Erem Media FZ LLC