إثر تدهور صحته.. مسؤولون باكستانيون يقولون إن نواز شريف سينقل من السجن إلى المستشفى

إثر تدهور صحته.. مسؤولون باكستانيون يقولون إن نواز شريف سينقل من السجن إلى المستشفى
FILE PHOTO: Pakistani Prime Minister Nawaz Sharif looks out the window of his plane after attending a ceremony to inaugurate the M9 motorway between Karachi and Hyderabad, Pakistan February 3, 2017. REUTERS/Caren Firouz/File Photo - RTX3B9HS

المصدر: الأناضول

أفاد مسؤولون، اليوم الأحد، أن رئيس وزراء باكستان السابق نواز شريف الذي يقضي حكمًا بالسجن لمدة 10 سنوات، بتهم فساد، سينقل إلى المستشفى، لتدهور وضعه الصحي.

وبحسب صحيفة ”داون“ المحلية قال مسؤولون ومصادر في السجن الذي يقبع فيه شريف إن الأخير ”سيتم نقله من سجن أديالا إلى معهد العلوم الطبية الباكستاني، في إسلام أباد، بسبب مضاعفات خطيرة في قلبه“.

بدوره، قال شوكت جاويد، نائب وزير داخلية إقليم البنجاب، في تصريح لتلفزيون ”بي تي في“ الحكومي إن الأطباء نصحوا بنقله إلى المستشفى بعد ما أظهر تخطيط بياني كهربائي للقلب وجود ”تباينات“، مضيفًا أن ”مدة بقائه في المستشفى يحددها الأطباء“.

وفي وقت سابق اليوم، اقترح الطبيب نديم مالك، رئيس قسم أمراض القلب في جامعة ”بيمز“، على السلطات نقل شريف إلى المستشفى، لأن تحاليل دمّه أظهرت وجود تخثر، وهو ما يعدُّ، بحسب رأي الطبيب، علامة تنذر بالخطر نظرًا إلى تاريخه الطبي.

يشار أن طبيب شريف الخاص، وصل اليوم، إلى سجن أديالا لإجراء فحوصات له.

ووفقًا لمصادر في السجن، نصح الأطباء اليوم بنقل شريف إلى وحدة العناية المركزة، حيث كان يعاني من ألم حادٍ في كلتا ذراعيه، وربما يعود ذلك إلى قصور الدورة الدموية.

وبعد فحص الطبيب، اتصلت سلطات السجن بحكومة الإقليم لإطلاعها على حالة شريف.

ولم تبدِ حكومة الإقليم أي اعتراض على نقل شريف إلى المستشفى، لكنها حمّلت شرطة إسلام أباد مسؤولية تأمينه.

كما عززت السلطات التدابير الأمنية في محيط السجن، وتم اتخاذ تدابير خاصة في مستشفى بيمز.

وخضع شريف لعملية قلب مفتوح ناجحة في أحد مستشفيات العاصمة البريطانية لندن العام 2016.

وفي وقت سابق، من الشهر الجاري، أُلقي القبض على شريف لدى عودته من بريطانيا، وتم زجّه في السجن ليقضي محكوميته البالغة 10 أعوام، بعد توجيه اتهامات فساد بحقه.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com