من هو "الرجل الغامض" مجتبى خامنئي المرشح الأبرز لخلافة والده؟ (فيديو إرم)

تجمعت الأنظار في واحد بعدما كانت منقسمة لفترة طويلة بين الرئيس الإيراني الراحل ونجل المرشد الأعلى مجتبى خامنئي، حول منصب والده في إيران، وبعد وفاة رئيسي فإن الوريث بات واضحا للجميع، أو بلغة أخرى في دائرة الضوء أكثر.

مجتبى خامنئي، 55 عاما، المرشح الأول لخلافة والده في منصب المرشد الأعلى للبلاد، اتُهمت السلطة في إيران وعلى مدار سنوات طويلة بتمهيد الطريق أمامه لخلافة المنصب، لا سيما أن المؤسسة الدينية الإيرانية رقّت خامنئي الأصغر إلى رتبة آية الله، وهي رتبة يحتاج إليها ليصبح المرشد الأعلى لإيران، رغم أن هذه "الرواية" لاقت نفيا من المرشد الأعلى، وجاء آخر مرة على لسان محمود محمدي أراغي، وهو واحد من كبار المسؤولين الذين انتخبوا المرشد علي خامنئي، باعتبار أن فكرة "توارث الحكم" غير محبذة داخل النظام.

هو رجل "خلف الكواليس" يتمتع بنفوذ كبير، وشخصية فرضت عليها الولايات المتحدة عقوبات زادت من بروز اسمها أكثر على الساحة عام 2019، بعدما كشفت واشنطن أن والده فوضه بعض مسؤولياته. لا تعرفه الكاميرات كثيرا ولا يحظى بمنصب رسمي، لكن مراقبين يؤكدون أنه الرجل الثاني في مكتب المرشد الأعلى، خلف المرشد محمد غولبايغاني، إذ لكلمته وزنها في الظل، بل إنه وفق مسؤولين أمريكيين وإسرائيليين المسؤول الأول عن المصالح التجارية لوالده، وله تأثير في تعيين مسؤولي الأمن.

عُرف عنه قربه من الحرس الثوري الإيراني، وقال عنه مستشار وزير الخارجية الأمريكي السابق لشؤون إيران، غابرييل نورونها، إنه الوريث العلني لوالده، وإنه كان يقوي نفوذه مع مجلس الخبراء المكلف باختيار المرشد الأعلى عبر 88 شخصا، ربما يكون رأيهم موحدا بشأن شخص عاش في كنف الفكر السياسي الإيراني لسنوات، هو الشخصية الأفضل لاستمرار أيديولوجيا الأب.

شاهد أيضا

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com