ملامح وأبعاد التوغل البري الإسرائيلي في غزة

كشف المحلل العسكري والاستراتيجي عبدالجبار العبو، لـ"إرم نيوز"، الخطة المرسومة لعملية الجيش الإسرائيلي المتمثلة في التوغل البري في مدينة غزة، قائلاً إن "إسرائيل بدأت هذه العملية، وهي المرحلة الثانية بعد المرحلة الأولى لعملية القصف المركز".

وتتلخص خطة الجيش الإسرائيلي، وفقا لعبو، في ثلاث نقاط، وهي "تدمير البنية التحتية من خلال القصف بواسطة الطيران أو الصواريخ أولاً، ثم العملية البرية التي بدأت اليوم ثانياً، وأخيراً فرض نظام أمني جديد داخل قطاع غزة بعد القضاء على حماس".

وأضاف العبو، عبر تسجيل صوتي خاص، أن "هذا التوغل قد تسلكه القوات الإسرائيلية عبر عدة محاور؛ محور شمالي ومحور شرقي، وقد يكون هناك محور من منطقة ساحل المتوسط وإنزال برمائي من خلال سفن إنزال أمريكي، أو عملية في المناطق الجنوبية أو الوسطى؛ لكي تتمكن القوات الإسرائيلية من عزل وتطويق ومحاصرة عناصر حماس".

وبشأن نجاح أو إخفاق هذه العملية، أكد العبو أن "إسرائيل لا تحتمل أن تخسر هذه المعركة، لأنها ستؤثر على الداخل الإسرائيلي وعلى الجيش كذلك، لذلك سيعمل الجيش الإسرائيلي على استخدام كل قوته وقدراته التدميرية لتحقيق النجاح بنسبة ربما تبلغ 60- 70%".

وتابع العبو: "ستعمل إسرائيل على تدمير كل ما هو فوق الأرض شمال غزة، لتتخلص من كل ما يرتبط بحماس، وبالتالي فرض إرادتها وقوتها بشكل تام على غزة، بغض النظر عن الخسائر البشرية والمادية الجمة التي ستخلفها".

شاهد أيضا

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com