أزمة ارتفاع سعر الصرف في العراق تتصاعد

ارتفاع متزايد في سعر صرف الدولار مقابل الدينار في العراق ، يوجه بوصلة الاتهام لمكاتب الصرافة والمصارف الأهلية في البلاد ، بعدما وصل سعر الدولار كمبيع لـ 160 ألف دينار عراقي أمام كل 100 دولار .

تعددت الأسباب والمتضرر واحد ، حيث يرى علي شعاع مراقب كلية العلوم الصرفة في العراق بأن الطلب يفوق العرض وبأن لعلاقات البنك المركزي الدولية أهمية مفصلية في هذا الأمر

المضاربون ومن لا يتعامل مع المنصة الإلكترونية بمعاملات رسمية عند خروج الدولار خارج البلاد ، يشكلون تجارة غير مشروعة ويوسعون دائرة السوق السوداء ، ما يضغط بطريقة أو بأخرى على سعر الصرف ويؤجج أزمة عدم استقراره .

ومع كثرة التحليلات الاقـتصادية التي تسعى لتفسير حال ارتفاع سعر الصرف في العراق ، يبقى أصحاب المحال على رأس المتضررين

Related Stories

No stories found.
logo
إرم نيوز
www.eremnews.com