أكبر فضيحة فساد تهز أوكرانيا منذ بدء الغزو الروسي

استقالات وإقالات تهز كييف، لمسؤولين في دائرة القيادة العليا، على خلفية قضية فساد كبرى، يبدو أنها استهدفت الملايين من دولارات المساعدات العسكرية.

عدد من كبار المسؤولين الأوكران أعلنوا استقالاتهم، إثر الكشف عن عمليات شراء إمدادات للجيش بأسعار مبالغ بها. ومن بينهم نائب وزير الدفاع الذي كان مسؤولا عن الدعم اللوجستي.

كما أقيل خمسة حكام مناطق، من بينهم حاكم العاصمة كييف، وكذلك عدد من مساعدي الوزراء. وذلك بعد أيام من إقالة نائب وزير تنمية البلديات بشبهة تلقيه رشوة بقيمة 400 ألف دولار.

وزارة الدفاع الأوكرانية سارعت بإصدار بيان لطمأنة المانحين، قائلة إن مغادرة نائب وزير الدفاع ستسمح بالحفاظ على ثقة الشركاء الدوليين.

فهل تنجح حكومة كييف في استعادة ثقة شعبها، ومقدمي الدعم الغربيين؟

logo
إرم نيوز
www.eremnews.com