صاحبة مهارات مذهلة.. طيارة مقاتلة تتربع على عرش الجمال الأمريكي

طيارة مقاتلة تتربع على عرش الجمال الأمريكي.. والقوات الجوية تحتفي بها، باعتبار أن إنجازها غير مسبوق في تاريخ الجيش الأمريكي.

الملازم ثانٍ ماديسون مارش، ابنة الـ 22 عامًا، أصبحت أول جندية في الخدمة تُتوَّج بلقب ملكة جمال أمريكا.

ترشحت "مارش" للجائزة الكبرى بعد تحقيقها لقب ملكة جمال كولورادو، حيث تفوقت على 51 متسابقة مثَّلن جميع الولايات الأمريكية، بالإضافة إلى مقاطعة كولومبيا.

ورغم عدم إجادتها للرقص والغناء، كما هو متعارف عليه في المسابقة، فقد استغلت الضابطة إجادتها للطيران، لتجذب انتباه المتابعين، وتجعلهم يشعرون وكأنهم معها في قمرة القيادة، وذلك عند حديثها عن أول رحلة طيران منفردة وهي بعمر الـ16 عامًا.

الجمال والتحليق، ليسا فقط ما تتمتع به الضابطة "مارش"، فقد عملت كباحثة، ورائدة فضاء، كما أنها حاصلة على الحزام الأسود في التايكوندو.

تلقت "مارش" تعليمها في جامعة هارفارد المرموقة، قبل أن تتخرج من أكاديمية القوات الجوية الأمريكية، وتم تكليفها كضابط في القوات الجوية، العام الماضي، ثم تحدت المألوف بمشاركتها في مسابقات الجمال، مستغلة تطور قواعد المسابقة، والتي أصبحت اللياقة البدينة أحد معاييرها.

منذ صغرها، حلمت ملكة جمال أمريكا، بأن تصبح طيارة ورائدة فضاء، حيث شجعها والدها بإرسالها إلى معسكر الفضاء وهي بعمر الـ 13 عامًا، ثم تلقت دروس الطيران بعد عامين، ورغم عملها العسكري الحالي، فقد بدأت برنامجًا دراسيًا للحصول على الماجستير في السياسة العامة من كلية هارفارد كينيدي. كما تخطط للمشاركة في أبحاث الكشف المبكر عن سرطان البنكرياس، وهو المرض الذي أفقدها والدتها.

شاهد أيضا

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com