ما سر انهيار الدينار العراقي والإطاحة بمحافظ البنك المركزي؟

تفاصيل

رئيس الوزراء العراقي، يطيح بمحافظ البنك المركزي مصطفى غالب مخيف من منصبه، في خطوة مفاجئة تأتي وسط تراجع مستمر للدينار العراقي أمام الدولار العراقي.

تراجع يأتي بعد تدخل الفيدرالي الأمريكي لفرض رقابة صارمة على التحويلات لمواجهة تهريب الدولارات العراقية إلى إيران، حيث لم تكن الجهات العراقية تكشف وجهة الأموال المحولة؛ ما سمح للأحزاب والميليشيات المسلحة بالسيطرة على السوق المالية، وتهريب العملة الصعبة إلى الخارج، سواء إلى إيران أو في إطار الفساد وغسيل الأموال المستشري في البلاد.

ومع الإجراءات الجديدة قفز الطلب على الدولار من قبل هذه الجهات؛ ما أدى لتراجع الدينار العراقي.

Related Stories

No stories found.
إرم نيوز
www.eremnews.com