فيديو.. ناشط أمريكي يجسد "بن لادن" ليحذر من الإرهاب

"جيمس أوكيف" يقوم بارتداء ثياب عربية وقناع يجسد وجه أسامة بن لادن ويعبر نهرا صغيرا إلى الولايات المتحدة ليؤكد أن حدود بلاده مع المكسيك مفتوحة تماما.

المصدر: ديترويت- من عماد هادي

نشر ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو مسجل على موقع يوتيوب للناشط السياسي الجمهوري الشاب ”جيمس أوكيف“ أراد من خلاله لفت نظر إدارة أوباما وحرس الحدود إلى أن الحدود الأمريكية مع المكسيك مفتوحة تماما وأنه يمكن لأي شخص الولوج إلى داخل الولايات المتحدة دون أن يعترضه أحد.

لكن التحذير الأكبر هو أن جيمس افترض دخول ”إرهابيين“ إلى الولايات المتحدة، من خلال قيامه بارتداء ثياب عربية وقناع يجسد وجه أسامة بن لادن وعبر نهرا صغيرا وبدا كأنه أسامة بن لادن يعبر إلى الولايات المتحدة.

ثم وجه سؤالا إلى الجمهور الأمريكي: ”هل تشعرون بالأمان الآن؟“.

وجيمس أوكيف هو ناشط سياسي في الحزب الجمهوري ويعارض بشدة سياسة أوباما وكان قد سجن في العام 2010 بسبب قيامه بتسجيل كلام بعض المسؤولين بمنظمات حكومية وغير حكومية بالصوت والصورة وبيعها لجهات بهدف الضغط عليهم سياسيا وماليا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com