العادلي: الإخوان اخترقوا الحدود بالتعاون مع البدو وحماس

العادلي: الإخوان اخترقوا الحدود بال...

العادلي يؤكد أن الإخوان قاموا بسطو المسلح على محلات الأسلحة والملابس العسكرية، مضيفاً أن الراحل عمر سليمان قال فى شهادته أنه كان هناك ما يقارب 70 إلى 90 من العناصر الإرهابية موجودة بالتحرير، اعتلوا أسطح البنايات واحتلوا البيوت.

المصدر: إرم- من محمود صبري

شن وزير الداخلية الأسبق، اللواء حبيب العادلي، هجوماً حاداً على جماعة الإخوان، حيث أكد أنهم اخترقوا الحدود بالتعاون مع البدو وحركة حماس، حيث هاجموا الأقسام واقتحموا 26 سجناً مما تسبب فى هروب أكثر من 23 ألف سجين.

وكشف العادلي، خلال تعقيبه الختامي فى محاكمة القرن بـ ”أكاديمية الشرطة“ الأربعاء، عن أن هناك اتصالات بين العناصر الأجنبية وحزب الله، بجانب اتصالات بين حماس والبدو بسيناء، لافتاً إلى أنه عرض المعلومات على الرئيس الأسبق.

وأوضح أن اللواء عمر سلميان، رئيس جهاز المخابرات العامة، رصد وجود عناصر أجنبية تتسلل عن طريق الأنفاق، مؤكدا أن ”مبارك“ طلب عقد اجتماع وتم الاتفاق على بعض الإجرءات، قبل 25 يناير، وأن الإخوان لم يكن لهم مشاركة منظمة وفاعلة، وقالوا إنهم لا يستطيعون منع أعضاء الجماعة من المشاركة.

وأضاف العادلى، أن الاخوان قاموا بالسطو المسلح على محلات الأسلحة والملابس العسكرية، مضيفاً أن الراحل عمر سليمان قال فى شهادته أنه كان هناك ما يقارب 70 إلى 90 من العناصر الإرهابية موجودة بالتحرير، اعتلوا أسطح البنايات واحتلوا البيوت.

وأشار إلى انهم قاموا بضرب المتظاهرين لخدمة مخططهم فى القضاء على الشرطة، موضحاً أن العقيد عمر عفيفى، ساهم فى الإنفلات الأمني الذى حدث فى 25 يناير، حيث علم المتظاهرين كيفية اعداد المولوتوف ومواجهة قوات الأمن .

وتابع قائلاً: ”الشرطة تعرضت لخسائر ضخمة، حيث تم حرق رتل كامل من سيارات الأمن المركزي، كما تم حرق مجمعات المحاكم والمتاحف، فما تعرضت له الأقسام كان أمراً بشعاً، هدفه شل الشرطة وبذلك ينتهي دورها“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com