بوليفيا تحاول كسر الرقم القياسي لرقصة "لا مورينادا"

تجمع الآلاف من الراقصين الشعبيين في بوليفيا لمحاولة تحطيم الرقم القياسي لأكبر عدد من الراقصين يؤدون رقصة "لا موينادا" الشعبية التي يعود تاريخها إلى عصر تجارة الرقيق الأفارقة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com