تقرير فيديو.. طلاق تاريخي بين بريطانيا والاتحاد الأوروبي

تقرير فيديو.. طلاق تاريخي بين بريطانيا والاتحاد الأوروبي

المصدر: إرم نيوز - تقرير ومونتاج : عبدو حليمة

بعد يوم دراماتيكي طويل ابتسمت صناديق الاقتراع إلى المعسكر البريطاني الذي حشد أنصاره للطلاق نهائيا مع الاتحاد الأوربي، في حين خيم الحزن على ذوي الهوى الأوربي وهم يشاهدون مملكتهم العظمى تغادر العلم الأزرق ذات النجوم الذهبية لتستكين إلى صلبانها المتقاطعة التي أرعبها  أداء الشركاء بفتح الباب مشرعا أما ملايين اللاجئين؛ ما أحدث تغيرا ديموغرافيا كبيرا في القارة العجوز وصار لزاما على الأوربيين إعادة النظر في الاتفاقيات المشتركة بحسب عدد من الدبلوماسيين والسياسيين والمثقفين.

ولكن كان في بريطانيا كلام آخر، إذ لم تعد من الآن فصاعدا معنية بمقررات بروكسل أو برلمان أوربا، وعليها أن تلتفت إلى التغيير الحتمي الذي سيحدث هناك في مجلس العموم بعد الهزيمة التي تلقاها رئيس الوزراء ديفيد كاميرون الذي سعى بكل قوته لإبقاء المملكة المتحدة تحت العباءة الأوربية.

فمن المتوقع أن يستجيب كاميرون إلى مطالب الخصوم السياسيين بالاستقالة، وبالتالي قد تشهد بريطانيا انتخابات مبكرة لإعادة ترتيب أوراقها الداخلية وفق المعطيات الجديدة.

كما أن الاقتصاد يلزمه بالتأكيد إعادة هيكلة حقيقية مع الانهيار السريع للجنيه الاسترليني إلى مستويات هي الأدنى منذ عام 1985 .

العالم الذي كان بمعظمه يأمل أن تصدق استطلاعات الرأي التي كانت تعد ببقاء بريطانيا ضمن الاتحاد الأوربي، يعيش صدمة حقيقية، إذ وصفت المانيا هذا اليوم بالمشؤوم . ولكن البعض يراهن على أن المصالح الاقتصادية سرعان ما تتعافى بعد استقرار الأمور،

والأيام القادمة تضع الاتحاد الأوربي على المحك، فخروج بريطانيا -إذا أتى أكله إيجابا- فإن ذلك يعني أن الاتحاد الأوربي يواجه تحديا وجوديا بعد الزلزال البريطاني العنيف والذي بدأت اول ارتداداته في هولندا التي طالب يمينها المتطرف بإجراء استفتاء فوري للخروج من الاتحاد..

 

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع