الشرطة الأمريكية وهوليود والكذبة الكبرى ( فيديو إرم )

فيديوهات حقيقية مسربة تبدد تلك الصورة النمطية التي حاولت السينما الهوليودية رسمها في أذهان الناس بأن عناصر الإف بي آي والسي آي إي هم حراس البشرية .

المصدر: إرم - إعداد ومونتاج : عبدو حليمة

أنت في حضرة بلاد حقوق الانسان . هناك في أمريكا وأوربا، حيث يبدو أن أجهزة الأمن والشرطة فيها لاتقل قساوة وبطشا عن تلك البلاد التي يحاربونها نصرة للإنسانية حسب ادعاءاتهم.

مقاطع الفيديو هذه تحمل فضائح حقيقية حيث تظهر عناصر الشرطة وهي تطلق النار دون أي مبرر باتجاه الشخص المطلوب حتى وإن تم إلقاء القبض عليه أو استسلم لهم فيعالجون الجنحة بجريمة .

والفضيحة الأخرى تتمثل بالعنصرية الواضحة وخاصة من الشرطة الأمريكية التي يتفنن بعض عناصرها في تعذيب السود وضربهم بوحشية .

وكذلك فإنه في ثقافة هذه الشرطة لاحصانة للنساء فالكل سواسي أمام العصا والسلاح .

فيديوهات حقيقية مسربة تبدد تلك الصورة النمطية التي حاولت السينما الهوليودية رسمها في أذهان الناس بأن عناصر الإف بي آي والسي آي إي هم حراس البشرية وأبطال الشعوب… كما أن مقاطع فيديو مماثلة في بلدان عربية أشعلت ثورات لم تنطفئ بعد

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com