سوري يتعرّى تحت المطر غضباً من خيانة زوجته

الأزمة السورية دفعته بإرسال زوجته وأولاده الأربعة إلى النرويج، ولكن بعد أن وصل إلى هناك فوجئ بأن زوجته تخونه وترفض أن تعطيه أولاده.

المصدر: إرم - دمشق - من عبدو حليمة

تناقلت مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو لشاب سوري اختار أن يتعرّى تحت الأمطار في مكان إقامته داخل مخيم للاجئيين السوريين في النرويج للتعبير عن غضبه من خيانة زوجته.

وكان الشاب قد أرسل زوجته وأطفاله الأربعة إلى هناك قبل سنوات، ثم التحق بهم مؤخراً ليكتشف أن زوجته على علاقة بشاب آخر.

ويوضح الشاب من خلال الفيديو أنه طلب منها أخذ أولاده منها لكنها رفضت ذلك، الأمر الذي دفع بالشاب إلى مهاجمتها مع إخوتها المقيمين في تركيا مستخدماً شتائم بذيئة عملنا على تشفيرها لكونها خادشة للحياء.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع