الفلسطيني نيقولا شاهين يداوي بالطب الشعبي منذ 30 عاما – إرم نيوز‬‎

الفلسطيني نيقولا شاهين يداوي بالطب الشعبي منذ 30 عاما

شاهين يعالج الديسك وآلام المعدة والقولون وحالات السرطان، ويعتمد في تشخيص المرض على خبرته التي اكتسبها، مستعينا بتحاليل طبية وصور أشعة.

المصدر: إرم- من أيسر البرغوثي

شهرة الأب نيقولا شاهين رجل الدين الفلسطيني، ليست بسبب العظات والتعاليم الدينية التي يبشر بها فحسب، بل لممارسته الطب الشعبي، وقدرته على علاج الكثير من الحالات المستعصية.

بأدوات بسيطة وبالاستعانة بأعشاب مختلفة، نجح شاهين في علاج كثيرين ممن فقدوا الأمل بالشفاء.

ويعالج شاهين أمراضا عديدة، منها الديسك (آلام العمود الفقري) وآلام المعدة والقولون وحالات السرطان، ويعتمد في تشخيص المرض على خبرته التي اكتسبها، مستعينا بتحاليل طبية وصور أشعة.

في قرية عين عريك إلى الغرب من رام الله، التي امتزج فيها المسيحيون والمسلمون، تحول منزل الأب شاهين إلى ما يشبه عيادة صحية، يتوافد إليها الباحثون عن العلاج من مختلف الأماكن، مثل هذا المريض هنا الذي يعاني من مشاكل في العمود الفقري.

وقد ورث الأب نيقولا الخبرة في الطب الشعبي عن والده الذي ظل يعالج المرضى عن طريقها أكثر من 70 عاما، وبدأ الأب نيقولا تقديم العلاج المجاني منذ عام 81، ليكون سببا في علاج العشرات ممن واجهوا حالات مرضية قيل لهم إنها مستعصية.

زوار عيادة الكاهن هم من المسلمين والمسيحيين من مختلف محافظات الضفة الغربية، والقرى والبلدات العربية في فلسطين المحتلة.

ومع مرور السنين اكتسب الأب نيقولا خبرات عديدة، مستعينا بعشرات الكتب حول الطب الشعبي والتداوي بالأعشاب، إلى جانب بحوث يجمعها من خلال الشبكة العنكبوتية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com