حقائق عن اتفاق "لوزان" بين إيران ومجموعة 5+1 (فيديو إرم)

"إرم" تنشر عددا من الحقائق حول اتفاق الإطار الذي تم توقيعه بين إيران ومجموعة 5+1.

المصدر: إرم – من ربيع يحيى

وقعت طهران مساء الخميس 2 أبريل/ نيسان 2015 على اتفاق إطار مع مجموعة 5+1، يمهد للتوقيع على اتفاق نهائي بشأن البرنامج النووي الإيراني في أواخر يونيو/ حزيران، وهو الاتفاق الذي سيتضمن موافقة مجلس الأمن.

وتضمن اتفاق الإطار الذي تم التوقيع عليه الخميس، التزام إيران بتعليق أكثر من ثلثي قدرات التخصيب الحالية، ومراقبتها لمدة عشر سنوات، ونقل مخزون اليورانيوم المخصب للخارج، والتزامها بموقع تخصيب وحيد، على أن يتضمن الاتفاق النهائي موافقتها على تخفيض عدد أجهزة الطرد المركزي.

وبمقتضى الاتفاق ستشغل إيران 6 آلاف جهاز طرد مركزي بدلا من 19 ألفا في موقع فوردو النووي، فيما تشرف الوكالة الدولية للطاقة الذرية على ضمان عدم بقاء مواد مشعة في مفاعلي فوردو وآراك. وفي المقابل ينهي الاتحاد الأوروبي جميع أنواع الحظر والعقوبات المفروضة على طهران، وتنهي الولايات المتحدة الحظر والعقوبات تدريجيا، بينما يصبح من حق إيران بناء المفاعلات النووية للأغراض البحثية والسلمية.

ورأى الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون، أن الاتفاق يُمكن جميع الدول من التعاون لمواجهة التحديات الأمنية الخطيرة، فيما قال الرئيس الإيراني حسن روحاني إن ”صياغة الاتفاق النهائي يجب أن تبدأ فورا“، ولفت وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف إلى أن الاتفاق ”سيوقف العقوبات المرتبطة بالبرنامج النووي“.

الرئيس الأمريكي باراك أوباما اعتبر الاتفاق بأنه ”تفاهم تاريخي، يمنع إيران من الحصول على سلاح نووي“، ورحبت باريس بالاتفاق كونه يحد من قدرات برنامج إيران النووي، فيما وصفته برلين بـ“الخطوة المهمة تجاه منع إيران من الحصول على أسلحة نووية“. وقالت موسكو إن الاتفاق ”سينعكس إيجابيا على التطبيع في الشرق الأوسط“. بينما تقول تل أبيب إن ”الاتفاق بعيد عن الواقع، وأن جميع الخيارات تبقى مطروحة“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com