أقدم فندق في فلسطين يوثق أحداثها التاريخية – إرم نيوز‬‎

أقدم فندق في فلسطين يوثق أحداثها التاريخية

أقدم فندق في فلسطين يوثق أحداثها التاريخية

المصدر: إرم- من رموز النخال

ما تزال ”لوكاندة“ فلسطين، تحتفظ بتصميمها القديم، الذي يعود إلى ثلاثينات القرن الماضي، لتحتضن بين أروقتها، و ممراتها، قصصا وأحداثا كثيرة، بدءاً بالانتداب البريطاني على فلسطين، وشهرتها في الماضي، مروراً بالاحتلال الإسرائيلي لفلسطين، واتخاذه من اللوكاندة ثكنة عسكرية إسرائيلية، وصولاً إلى اتخاذ الأمم المتحدة من اللوكاندة مقراً لها، بعد باستئجارها من مالكيها.
11745890_938689519487460_3306957910067937175_n

حيث بنى“ اللوكاندة“ التي تحتفظ بهذا الاسم، المرحوم يوسف حنا خوري، في نابلس عام 1934، مُستعيناً بمهندسين بريطانيين، حيث كانت فلسطين تحت الانتداب البريطاني، ليوثق الفندق أحداث تاريخها؛ حيث كان مزار الوفود العربية الرسمية، والزعماء والملوك، إضافة إلى كوكبة لامعة من فناني الزمن الجميل حيث زاره وديع الصافي وأم كلثوم وفريد الأطرش.
11751779_938689489487463_7761769927054179449_n

وتم تصميم الفندق بطراز هندسي نوعي، حيث صممت أسقف اللوكاندة لتتحمل وتصمد دون وجود أعمدة تسندها، ويبين مدير اللوكاندا الحالي سامر خوري، أن اللوكاندا تبلغ مساحتها 700 متر من طابقين؛ الأول يحتوي على غرف استقبال بالإضافة لبعض المنافع الأخرى في حين يحتوي الطابق الثاني على غرف للنوم مجموعها 17 غرفة ومطابخ وقاعة للطعام تتسع لـ250 شخصا، وسيتم إضافة طابق ثالث للفندق عند إعادة ترميمه بمساعدة خبراء ترميم.
11800466_938689562820789_3197536890303654045_n

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com